لمح وزير الصحة الأسترالي "غريغ هانت"، الأربعاء، إلى أن حكومته ستمنح السعودية الهاربة "رهف القنون" حق اللجوء.

وقال "هانت" في تصريح لشبكة "إيه بي سي" التليفزيونية العامة، "إذا تبين أنها لاجئة فعندها سندرس جديا جدا جدا جدا إمكانية منحها تأشيرة إنسانية".

وأضاف أنه بحث هذا الأمر، مساء الثلاثاء، مع وزير الهجرة "ديفيد كولمان".

جاء ذلك بعد مطالبة الأمم المتحدة للحكومة الأسترالية بدراسة استقبال "رهف" (18 عاماً) كلاجئة.

وجاء تصريح الوزير غداة إعلان مسؤول أسترالي أن كانبيرا "ستدرس بعناية طلب رهف"، والتي أوقفتها السلطات في مطار بانكوك بقصد إعادتها إلى السعودية بعدما فرت منها.

ووضعت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "رهف" تحت حمايتها، في قضية أثارت اهتماما عالميا، بعد أن قالت الفتاة إنها تعرضت لعنف جسدي ونفسي من قبل عائلتها بعد تغيير ديانتها.

وأخذت القضية بعدا خاصا لأنها أتت بعد جريمة قتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي" داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وتطالب منظمات حقوقية دولية، على رأسها "هيومن رايتس ووتش"، الحكومة الأسترالية باستقبالها.