الثلاثاء 19 فبراير 2019 04:02 ص

أكد وزير الخارجية العماني "يوسف بن علوي" أن البيان الختامي لمؤتمر وارسو للسلام والأمن في الشرق الأوسط لا يعبر عن حقيقة موقف الدول التي شاركت به.

وقال "بن علوي"، في حوار أجراه مع شبكة "روسيا اليوم" خلال زيارته لموسكو، إن "الظاهر من المؤتمر أنه للتحشيد ضد إيران" لكن المخفي هو أنه "ليست هناك قناعات بذلك لدى الدول المشاركة".

وأضاف أن هذه ليست المرة الأولى التي تحشد فيها واشنطن ضد طهران، وقال إن بعض الدول المشاركة راضية، "لكن ذلك لا  يعني الكثير"، وفق تعبيره.

وحول مشاركة بعض الدول الخليجية والعربية بالمؤتمر إلى جوار (إسرائيل)، رفض الوزير العماني اعتبار ذلك مؤشرا على إقامة علاقات طبيعية مع (إسرائيل)؛ لأنه "لا يمكن تجاوز الإشكال الفلسطيني"، على حد قوله.

وتابع أن المسؤولين الإسرائيليين سمعوا بقوة، خلال زيارتهم الأخيرة إلى عمان، أنه بدون حل القضية الفلسطينية لن يكون هناك أمن لهم ولا لجيرانهم.

وأردف "بن علوي": "انتهاء الإرهاب بشكل نهائي غير ممكن إلا بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة لأن ما يعرف بالتشدد الإسلامي مربوط بهذه القضية".

وعزا وزير خارجية عمان الأزمة الخليجية إلى "خلافات فكرية وقبلية"، حسب تعبيره، نافيا عنها صفة "الخلاف المادي الذي يمكن التفاهم حوله"، ومؤكدا على أن حلها "بيد الفرقاء الخليجيين فقط".

وأكد أن سلطنة عمان تدعم مساعي أمير الكويت الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح" للوساطة من أجل حل الأزمة الخليجية التي اندلعت بعد إعلان السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعا شاملا للعلاقات مع قطر في 5 يونيو/حزيران 2017.

وعن التقارير الصحفية بشأن وجود خلافات مع دولة الإمارات، نوه الوزير العماني إلى أن بلاده "تختلف مع الإمارات حول الحرب في اليمن"، مؤكدا وجود "تباين نظر" مع أبوظبي بشأن هذه القضية.

وذكر "بن علوي" أن الإماراتيين أشقاء بحكم الجوار والانتماء إلى أصول قبلية واحدة، مضيفا: "حدودنا أصبحت مرسومة ومحددة وموثقة، وكانت في كل الأحوال لصالح الإمارات".

وتابع: "هم لهم تطلعات (..) لكن نحن نرى أن التطلعات يجب أن تكون محكومة ومنضبطة حتى تتحقق".

يذكر أن "بن علوي" أكد، خلال حوار له مع قناة "دوتشه فيلله" الألمانية على هامش مشاركته في مؤتمر ميونخ للأمن، أن بلاده تعتبر (إسرائيل) طرفا لا يمكن تجاهله بالشرق الأوسط، وأن الأزمة اليمنية "دخلت مرحلة التعقيد، وأصبحت بحاجة لجهد دولي للحفاظ على الشعب اليمني من المآسي التي ما زالت عالقة بين المتخاصمين اليمنيين".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات