الاثنين 20 مايو 2019 07:05 ص

كشفت تقارير صحفية مغربية أن الرباط أبرمت صفقة مبدئية مع الولايات المتحدة لتوريد مروحيات هجومية مقاتلة من طراز "أباتشي" الشهيرة، لتكون البلد الثاني أفريقيا الذي سيمتلكها بعد مصر، التي تمتلك أسطولا منذ عام 1995.

وتصل القيمة المتوقعة للصفقة إلى 3 مليارات دولار، وبدأت الرباط التفاوض عليها منذ أبريل/نيسان 2018، بمناسبة انعقاد اللجنة الاستشارية للدفاع المغربية - الأمريكية بواشنطن تحت رئاسة المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، الفريق "عبدالفتاح الوراق"، بحسب موقع الـ"سيت" المغربي.

ونقل الموقع، عن مصادر مطلعة على المفاوضات حول الصفقة قولها إن المروحيات المذكورة ستيم تسليمها إلى المغرب خلال سنتين، على أقصى تقدير، وسيتم استخدامها في تعزيز نظام المراقبة وحماية الحدود وتتبع الهجرة غير الشرعية.

ولا يعرف بعد عدد المروحيات التي سيقتنيها المغرب، بموجب تلك الصفقة.

تجدر الاشارة الى أن المغرب رفع ميزانيته العسكرية بشكل طفيف، من 3.2 مليار دولار في عام 2012 إلى 3.5 مليار دولار في عام 2018، وفقا لتقرير اتجاهات الإنفاق العسكري لعام 2018 الصادر عن معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام.

وكانت أحاديث قد دارت حول سعي المغرب للتعاقد مع تركيا لتوريد مروحيات هجومية تركية الصنع من طراز "تي 129"، لكن الأمور توقفت، بحسب مصدر مطلع، قائلا إن المروحيات التركية لا توافق حاجيات الجيش المغربي.

وتمتلك "الأباتشي" الأمريكية قدرة الصمود في مواجهات عنيفة، وهي مسلحة بصواريخ هيلفاير الخارقة للدروع ومجهزة بمدفع رشاش إم230 بعيار 30مم، وصواريخ الهايدرا 70 (مقاس 2.75 إنش) الفعالة تجاه أنواع مختلفة من الأهداف.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات