الأحد 21 يوليو 2019 10:02 ص

أعلنت البحرين، استضافتها لاجتماع دولي، يعنى بأمن الملاحة البحرية والجوية، بالتعاون مع الولايات المتحدة.

وقالت وزارة الخارجية البحرينية، في بيان، إن الاجتماع المزمع (الذي لم يتحدد موعده بعد)، سيكون بمشاركة أكثر من 60 دولة، كإحدى نتائج المؤتمر الدولي لدعم الأمن والسلام في الشرق الأوسط الذي عقد بمدينة وارسو في فبراير/شباط الماضي، والذي بحث سبل مواجهة إيران.

وأكدت الخارجية البحرينية أن "هذه المبادرة تأتي في إطار الدور الذي تضطلع به المملكة للمساهمة في ترسيخ الأمن والاستقرار في المنطقة، وإدراكا منها للمخاطر التي تهدد المنطقة في ظل ممارسات إيران التي تشكل خطرا كبيرا على الملاحة البحرية والجوية".

ولفتت البحرين إلى أن هذا الاجتماع "سيشكل فرصة للتشاور وتبادل الرؤى بين العديد من دول العالم، للوصول إلى السبل الكفيلة لردع الخطر الإيراني وضمان حرية الملاحة في هذه المنطقة الاستراتيجية للعالم أجمع".

والأسبوع الماضي، بحث وزير الخارجية البحريني الشيخ "خالد بن أحمد آل خليفة"، مع نظيره الأمريكي "مايك بومبيو"، في اتصال هاتفي بينهما، أمن الملاحة البحرية في الخليج.

وقبل يومين، أعلن المبعوث الأمريكي الخاص بإيران "برايان هوك"، أن البحرين ستستضيف اجتماعاً دولياً، لبحث أمن الملاحة في الخليج، في الخريف المقبل.

ولم يعلن "هوك" عن الدول التي ستشارك في الاجتماع، لكنه قال إنه سيتم الكشف عن تفاصيل الاستراتيجية الأمريكية لحماية خطوط الشحن في مؤتمر مشترك مع وزارة الدفاع الأمريكية خلال الأيام المقبلة، وستجرى دعوة الدول الأخرى لدعم الاستراتيجية.

وحشدت الولايات المتحدة، أكثر من 60 دولة حول للعام، للمشاركة في مؤتمر وارسو، الذي استضافته بولندا في فبراير/شباط الماضي.

واستضافت البحرين، الشهر الماضي، ورشة المنامة الاقتصادية التي تعد الشق الاقتصادي لخطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن".

وتفاقم التوتر في منطقة الخليج، في الشهرين الماضيين، مع اتهام الولايات المتحدة إيران بالمسؤولية عن هجمات على ناقلات نفط في المنطقة، وهو ما تنفيه طهران.

المصدر | الخليج الجديد