الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 09:01 م

تداولت وسائل إعلام وناشطون، الثلاثاء، صورة حديثة تجمع المرشد الأعلى الإيراني "علي خامنئي"، وزعيم التيار الصدري في العراق "مقتدى الصدر"، وإلى جانبهما قائد "فيلق القدس" بالحرس الثوري، "قاسم سليماني"، في مجلس عزاء بذكرى عاشوراء في إيران.

ونشر "سليماني"، عبر حسابه بـ "تويتر"، الثلاثاء، صورة تجمعه بـ"الصدر" و"خامنئي"، وأشار إلى أنها في مجلس عزاء "حسيني".

وما اعتبر مفاجئا في الصورة كان ظهور "الصدر" وهو يجلس إلى جانب "خامنئي" و"سليماني" وهو المعروف بـ "مناهضته" للسياسة الإيرانية في العراق.

ووصل زعيم التيار الصدري، الجمعة الماضي، إلى مدينة قم الإيرانية في زيارة مفاجئة وغير معلنة.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور، "الصدر" وهو يقف في موكب يحمل اسم موكب "آل الصدر"، في مدينة قم وهو يوزع الطعام، كما أظهرت لقطات أخرى تأديته مراسم الزيارة الدينية.

ومنذ أيام، هاجم "مقتدى الصدر" الحكومة العراقية، قائلا إنها انتهت، مغردا: "وداعا يا وطني"، بسبب ما اعتبره عدم تطبيق برنامج رئيس الوزراء الحكومي "عادل عبدالمهدي" الخاص بإكمال تشكيل الحكومة، والتصدي للفاسدين، خصوصا المدعومين سياسيا.

وألمح "الصدر" إلى إمكانية إعلان براءته من الحكومة العراقية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات