الأحد 22 سبتمبر 2019 10:29 ص

تدرس بريطانيا المعلومات حول الهجمات التي استهدفت شركة "أرامكو" السعودية، الأسبوع الماضي، قبل تحميل أحد المسؤولية.

وقال وزير الخارجية البريطاني "دومينيك راب"، الأحد، إن "بلاده ستعمل مع شركائها الدوليين لإيجاد رد أوسع وأكثر فعالية على الهجوم الذي استهدف منشآت نفطية سعودية الأسبوع الماضي".

وأشار "راب"، على "تويتر"، إلى أنه تحدث مع نظرائه السعوديين والألمان والفرنسيين والأمريكيين، الإثنين الماضي، في هذا الشأن.

((1))

والأسبوع الماضي، أعلنت السعودية، السيطرة على حريقين نشبا في منشأتي "بقيق" و"خريص" التابعتين لـ"أرامكو" شرقي المملكة، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة.

وتعد هاتان المنشأتان القلب النابض لصناعة النفط في المملكة، إذ يصل إليهما معظم الخام المستخرج للمعالجة، قبل تحويله للتصدير أو التكرير.

وعلى الرغم من إعلان جماعة "أنصار الله" اليمنية (الحوثيين)، مسؤوليتها عن الهجوم، حمّل وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو" إيران مسؤولية الهجمات على "أرامكو"، وهو ما نفته طهران.

في حين أفادت تقارير إعلامية أمريكية مؤخرا بأن البيت الأبيض يدرس خيارات عسكرية للرد.

المصدر | الخليج الجديد