الأحد 22 سبتمبر 2019 11:56 ص

أمرت النيابة المصرية بإخلاء سبيل عمال الإسماعيلية، المتهمين بالتجمهر وقطع الطريق احتجاجا على امتناع أصحاب المصانع، صرف مستحقاتهم من العلاوات الدورية، ونصيبهم في الأرباح.

وقال المحامي "عمرو عبدالسلام"، إن العمال الستة، سيخلى سبيلهم بقرار من النيابة صدر صباح الأحد.

ومن بين المخلى سبيلهم سيدة حامل، كان قد صدر بحقها قرار بالحبس 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وألقت قوات الشرطة القبض على العمال الستة، بعد فض مظاهراتهم والتدخل لفتح الطريق العام.

ودخل عمال منطقة استثمار الإسماعيلية، الأسبوع الماضي، في إضراب عن العمل، استمر 3 أيام، للمطالبة بتعديل رواتبهم والحصول على البدلات والأرباح.

وشمل الإضراب مصانع "الهندية" و"البتراء" و"فيلوسيتي" وشركة "قناة السويس" وشركة "إمبي".

وطالب العاملون بتعديل الرواتب وبدل غلاء المعيشة وتعديل قيمة الأرباح السنوية وبدلات الانتظام والسهرات ووجبات الغذاء.

المصدر | الخليج الجديد