الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 10:30 ص

غادرت قوات سودانية، قاعدة العند العسكرية، شمال العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، تمهيدا لعودتها إلى الخرطوم.

وقال مصدر عسكري، إن "قوة سودانية تضم أفراداً وأسلحة ومعدات ثقيلة وصلت إلى ميناء الزيت في البريقة استعدادا للمغادرة، مساء الإثنين".

ولم تعلن الخرطوم رسميا أي قرار بشأن قواتها في اليمن، لكن الخارجية السودانية عممت منشورا قبل أيام يقضي بتغيير موقف الحكومة بشأن مشاركة القوات السودانية في حرب اليمن من موقف استراتيجي إلى تكتيكي، في خطوة تمهد لانسحاب القوات السودانية من الأراضي اليمنية.

ووفق صحيفة "المصدر أون لاين" السودانية الإلكترونية، فإن "وحدات عسكرية من اللواء الرابع التابع لقوات العمالقة السلفية وصلت إلى مدينة عدن"، في إشارة إلى أنها ستعوض انسحاب القوات السودانية.

وتشارك قوات سودانية منذ العام 2015 في العمليات القتالية في اليمن ضمن قوات "التحالف العربي" الذي تقوده السعودية والتي تدخلت في اليمن لمساندة الحكومة الشرعية ضد جماعة "أنصار الله".

وتشير تقديرات غير رسمية إلى أن العدد الحقيقي للقوات السودانية المشاركة في حرب اليمن يقترب من 10 آلاف جندي.

ومن المرتقب بدء عملية تفاوض بين الرياض والحوثيين، برعاية أطراف إقليمية ودولية، لوقف إطلاق النار، وإنهاء الحرب التي أوشكت أن تكمل عامها الخامس على التوالي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات