الأربعاء 9 أكتوبر 2019 03:08 م

رحب مكتب الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، الأربعاء، بما اعتبره تغيرا وقع مؤخرا في موقف السعودية إزاء حرب اليمن.

وقال مدير المكتب "محمود واعظي"، في تصريح أدلى به على هامش اجتماع الحكومة الإيرانية، إن المملكة على مدى السنوات الماضية "كانت تعتقد أنها تستطيع ابتلاع اليمن وتحقيق هدفها خلال فترة قصيرة من خلال التحالف الذي شكلته".

وأضاف أن "السعوديين بعد 5 سنوات خلصوا إلى استنتاج مفاده أن الحرب لا يمكنها تحديد المصير"، وفقا لما نقلته وكالة "تسنيم" الإيرانية شبه الرسمية.

وتابع المسؤول الإيراني: "نرحب بهذا الموقف. كما نرحب بموقف الحوثيين ووقف إطلاق النار، وإذا كان السعوديون جادين في قضية العلاقات معنا وحل مشكلة اليمن، فإننا نعتبر ذلك خطوة إيجابية".

وجاءت تصريحات مدير مكتب "روحاني" على خلفية بوادر انفراج ظهرت بين الرياض وجماعة أنصار الله اليمنية (الحوثيون) بعد الهجمات التي استهدفت معملين لشركة النفط السعودية العملاقة "أرامكو"، الشهر الماضي، إذ طرحت الجماعة مبادرة سلام جديدة تقضي بوقف استهداف أراضي المملكة.

وقال نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير "خالد بن سلمان"، آنذاك إن حكومة الرياض "تنظر بإيجابية" إلى هذه المبادرة، وسط أنباء عن موافقة المملكة على وقف إطلاق النار في 3 محافظات يمنية.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين.

وأدى القتال المشتعل باليمن في 30 جبهة، إلى مقتل 70 ألف شخص، منذ بداية العام 2016، حسب تقديرات أممية في 17 يونيو/حزيران 2019.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات