الجمعة 8 نوفمبر 2019 12:06 م

أفادت تقارير صحفية بأنه تم احتجاز عدد كبير من مصارعي WWE لمدة 6 ساعات في مطار الرياض بالسعودية، قبل رحيلهم إلى الولايات المتحدة، فيما ظل آخرون كرهائن في السعودية بسبب خلاف مالي، وفقًا لما أوردته تقارير.

وانتظر حوالي 200 نجم ومرافقيهم على مدرج المطار لمدة 6 ساعات، في الوقت الذي انتشرت فيه التكهنات بأن السعودية تدين لـWWE بمئات الملايين من الدولارات.

وعقدت WWE آخر الفعاليات التي يتم مشاهدتها على أجهزة التلفاز لقاء الدفع -والتي حملت عنوان Crown Jewel- يوم الخميس.

وأثناء العرض، قيل إن WWE قطعت البث المباشر في وقت مبكر، وهي الخطوة التي أغضبت ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان".

ووفقًا لموقع "فوربس"، تكهن المعلق على شؤون WWE، "هوغو سافينوفيتش"، على فيسبوك بأن الرئيس التنفيذي لـWWE "فينس مكماهون" طالب بقطع البث مبكراً بسبب مدفوعات فوتتها السعودية عن الفعاليات الماضية، والتي ربما تصل إلى مئات الملايين من الدولارات.

ولكن عندما اتصل "فوربس"، أنكرت WWE هذه المزاعم.

ومع ذلك، ففي اليوم التالي، وأثناء استعدادهم للعودة إلى الولايات المتحدة؛ تم الإبقاء على ما يقرب من 200 نجم من برنامج المصارعة التليفزيوني "سماكداون" ومرافقيهم، منتظرين على مدرج مطار الملك خالد الدولي في الرياض.

هذا التأخير كان يعني أن المصارعين فوتوا فعالية مباشرة في بوفالو بنيويورك في اليوم التالي حيث تم إلقاء اللوم على عدم ظهورهم على "مشاكل ميكانيكية" أوقفت طائرتهم 747 عن مغادرة الرياض.

ورفض متحدث باسم WWE التعليق عندما سئل عن ادعاءات أن التأخير يرتبط بانتقام من "بن سلمان".

وغرد الصحفي الرياضي الأمريكي "ديفيد ميلتزر"، الجمعة: "سأقول بعض الملاحظات بما أن أحدًا لا يستطيع أن يقول أي شيء. واجهت WWE مشكلة في المملكة العربية السعودية. لم يُسمح للمواهب بالمغادرة على متن رحلتهم ولا يزال معظمهم هناك. غادر 20 شخصًا، منهم 12 من المواهب، لكن الباقي لا يزالون هناك".

وقال "ميلتزر" لمحطة إذاعة "ريستلنج أوبزرفر" إن التوترات ازدادت عندما تم إرسال الشرطة العسكرية إلى المطار.

وأضاف: "شعر المواهب أنهم كانوا رهائن... لم يصب أحد بأذى أو أي شيء من هذا القبيل. لكنها قصة مٌقبضة حقا".

بحسب ما ورد؛ تمكن بعض الأشخاص -بمن فيهم "مكماهون" و"تيسون فيوري"، الملاكم البريطاني- من مغادرة السعودية على متن طائراتهم الخاصة.

وأكدت WWE الجمعة أن مصارعين من بينهم "كارل أندرسون" و"بريان مايرز" جلسوا على مدرج المطار لمدة 6 ساعات، لكنه ألقت اللوم في مسألة الإقلاع المتأخر على "مشكلات ميكانيكية".

وأصدرت "أطلس إير" صاحبة الطائرة المعنية، بيانًا مشابهًا في ذلك الوقت، مضيفة أن "الطائرة يتم إصلاحها وسيتم فحصها واعتمادها قبل العودة إلى الخدمة".

وفي الوقت نفسه، تعهد بعض المصارعين الذين ينتظرون على المدرج بعدم العودة إلى المملكة العربية السعودية أبدا.

ومزح "أندرسون" على تويتر، قائلًا: "لا يمكنك أن تدفع لي ما يكفي للعودة... حسنًا، هذا ليس صحيحًا، فأنا بحاجة إلى المال ثانية".

ومنذ عام 2014، نظمت WWE الفعاليات في المملكة على فترات منتظمة، وهو ما أثار انتقادات واسعة النطاق من قبل ناشطي حقوق الإنسان، خاصة منذ الاغتيال الوحشي للصحفي "جمال خاشقجي" عام 2018، الذي تم توجيه اللوم فيه إلى "بن سلمان".

المصدر | ناشونال بوست