الاثنين 18 نوفمبر 2019 01:58 م

عبر أمير الكويت "صباح الأحمد الجابر الصباح" لرئيس الحكومة المستقيل "جابر المبارك الصباح"، ظهر الإثنين، عن تقديره لخدمته خلال الفترة الماضية، قائلا: "تحملت البلاوي.. جزاك الله خيرا".

وفي مقطع فيديو نشرته صحيفة "القبس" (محلية)، ظهر الأمير قائلا: "يؤسفنا أن تعتذر بهذا الموضوع، وفي نفس الوقت يجب أن تعرف أن انت أكبر من الكرسي وأقوى من كل شيء".

وأضاف: "أنت جابر المبارك اللي (الذي) كلنا نجله ونحترمه، بارك الله فيك، وخل (اترك) الأمور تطلع على حقيقتها، خل الناس تشوف (ترى)".

فيما قال رئيس الحكومة المستقيل: "ما قدر الله شاء يا طويل العمر، كان هدفي إني أخدم سموك (..) المهم سموك وسمو ولي العهد إن شاء الله هم الباقيين إن شاء الله".

 

 

والخميس الماضي، قبل أمير الكويت استقالة الحكومة، التي كان يقودها الشيخ "جابر المبارك الصباح" منذ ديسمبر/كانون الأول 2017، وهو ما برره الناطق باسم الحكومة "طارق المزرم"، بوجود "رغبة في إعادة ترتيب الفريق الحكومي".

لكن وزير الدفاع الكويتي نفى، السبت، صحة ما ذكره "المزرم"، مؤكدا أن السبب الرئيسي لدوافع تقديم استقالة الحكومة هو اكتشاف تجاوزات مالية وقعت بصندوق الجيش والحسابات المرتبطة به.

ونفى وزير الدفاع، عبر تغريدات نشرها أمس حساب غير موثق على "تويتر" تحت اسم "رئاسة أركان الجيش الكويتي" أن تكون تلك التجاوزات وقعت في الفترة التي تولى خلالها حقيبة وزارة الدفاع؛ حيث يتقلد المنصب منذ 11 ديسمبر/كانون الأول 2017.

وأوضح أن هذه التجاوزات المالية عبارة عن "مخالفات وشبهة جرائم متعلقة بالمال العام تجاوزت 240 مليون دينار كويتي" (768 مليون دولار).

وفي المقابل قال وزير الداخلية الكويتي إنه "على أتم الاستعداد للمثول أمام القضاء الكويتي لكشف الحقيقة" فيما يتعلق باتهامات طالته في قضية الصندوق.

وأضاف: "هنا أود التأكيد بأنني حينما كنت أتولى حقيبة وزارة الدفاع لم أغير الأهداف والأغراض التي أنشئ لها الصندوق والحسابات ولم أخرجها عن النشاط المنشأ من أجله".

و"صندوق الجيش" تم إنشاؤه منذ تأسيس الجيش الكويتي في خمسينات القرن الماضي، وله أغراض تختص بالأمن الوطني للبلاد، ويشرف عليه وزراء الدفاع المتوالون.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات