الأربعاء 20 نوفمبر 2019 01:43 ص

أفرجت جماعة أنصار الله (الحوثيين) في اليمن، عن ثلاث سفن و16 شخصا، بينهم مواطنان كوريان جنوبيان، كانت قد احتجزتهم في وقت سابق.

وأعلن بيان صادر عن وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، فجر الأربعاء، الإفراج عن السفن المحتجزة، وتشمل سفينتين من كوريا الجنوبية، وأخرى ترفع علم السعودية.

وأضافت الوزارة أنه تم إخطار أسرتي المواطنين بالإفراج عنهما.

في وقت قال نائب وزير الخارجية في حكومة الحوثيين غير المعترف بها دوليا "حسين العزي"، في سلسلة تغريدات نشرها ليلة الأربعاء: "تم الأمر بالإفراج عن السفن الكورية في إطار التفاهمات الودية بين صنعاء وسيئول، وبعد التحقق من مدنية السفن، واعتذار الطاقم والوقوف أيضا على حقيقة الأسباب التي وقفت وراء هذه المخالفة، والتي تبين من واقع التحقيق أنها تعود إلى اضطرار السفن للهروب الى مياهنا الإقليمية تحت ضغط الرياح وهيجان البحر".

وأضاف "العزي": "وبهذا تكون قواتنا (البحرية وخفر السواحل) قد سجلت انتصارين جديدين وهما: الانتصار لسيادتنا اليمنية وسلامة الملاحة البحرية التي ترتكز في جوهرها على احترام المياه الإقليمية للدول والتقيد بالقانون الدولي للبحار، والانتصار لمدنيتنا وأخلاقنا اليمنية من خلال تقديرنا لمدنية السفن وتفهمنا لظرف طاقمها".

ولم يكشف بعد مصير السفينة التي تحمل علم السعودية "رابغ 3"، والتي قال التحالف التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، إن ميليشيات الحوثي نفذت عملية خطف وسطو مسلح عليها، بزورقين.

وكان الحوثيون، أعلنوا أن سبب احتجاز السفن يعود إلى دخولها المياه الإقليمية اليمنية بدون إشعار مسبق.

المصدر | الخليج الجديد