الأربعاء 20 نوفمبر 2019 07:26 ص

تقدم الناشط البحريني، "موسى محمد"، بشكوى لدى الشرطة البريطانية، ضد موظف في سفارة بلاده بلندن، بدعوى تهديده بالقتل.

وتوجه "محمد"، رفقة محامين، إلى مخفر للشرطة في العاصمة لندن، متهما الموظف، بتهديده بالقتل عبر إسقاطه من سطح السفارة، في يوليو/ تموز الماضي.

ولم يتسن على الفور الحصول على رد من السلطات البحرينية بشأن الواقعة.

وقال "محمد" للشرطة، إن الحادث وقع خلال اعتلائه سطح السفارة وقتها، للمطالبة بعدم تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشطين المعارضين "علي العرب" و"أحمد الملالي"، ببلاده.

وأضاف أن موظف السفارة، خاطبه قائلا: "يتم تنفيذ حكم الإعدام بحق شخصين في البحرين، وستكون أنت الثالث".

وأشار إلى تعرضه للضرب من قبل الشخص المعني، مردفا "إذا لم تكن الشرطة قد دخلت وعثرت عليّ في الداخل لكنت ميتا".

وفي 27 يوليو/تموز الماضي، تسلق "محمد"، سقف السفارة البحرينية في لندن، للمطالبة بعدم تنفيذ حكم الإعدام بحق "العرب" و"الملالي".

ولاحقا في نفس اليوم، نفذت المنامة، حكما بالإعدام "رميا بالرصاص" بحق الناشطين المذكورين اللذين قالت إنهما أدينا بشكل نهائي في قضية "إرهاب"، مرتبطة بأشخاص متواجدين في إيران والعراق.
 

المصدر | الأناضول