الخميس 21 نوفمبر 2019 10:13 ص

ارتفعت حصيلة القتلى في أوساط المتظاهرين العراقيين لتصل إلى 5 قتلى ونحو 40 جريحا خلال يومين، بعدما تجددت الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن الخميس.

وأعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية أن شخصين على الأقل قتلا وأصيب 38 آخرون في ساعة مبكرة، الخميس، بعد أن أطلقت قوات الأمن العراقية قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين بالقرب من جسرين رئيسيين وسط بغداد.

وأوضحت المصادر أن القتيلين سقطتا جراء إصابة مباشرة في الرأس بقنابل الغاز المسيل للدموع، وفقا لـ"رويترز".

وتضاف حصيلة قتلى الخميس، إلى 3 قتلى آخرين أعلن مسؤولون عراقيون سقوطهم خلال صدامات مع قوات الأمن في بغداد، الأربعاء، حسب "أسوشيتد برس".

وقتل أكثر من 300 شخص في العراق، منذ أوائل أكتوبر/تشرين الأول، مع إطلاق قوات الأمن الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على حشود المتظاهرين.

وأعلنت حكومة رئيس الوزراء "عادل عبدالمهدي" بعض الإجراءات في مسعى لنزع فتيل الاضطرابات بما في ذلك تقديم مساعدات للفقراء وتوفير المزيد من فرص العمل لخريجي الجامعات.

لكنها فشلت في مواكبة المطالب المتزايدة للمتظاهرين الذين يدعون الآن إلى تغيير النظام السياسي ورحيل النخبة الحاكمة برمتها.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات