الاثنين 2 ديسمبر 2019 09:16 ص

أقدم مواطن لبناني، على الانتحار؛ بسبب تراكم الديون عليه، إلى نحو 200 ألف ليرة، أي ما يقارب 100 دولار.

وعثر على "ناجي الفليطي" (40 عامًا) مشنوقا خلف منزله، الأحد، في منطقة البقاع.، وفق وسائل إعلام محلية.

وعانى "الفليطي" من العجز عن توفير لقمة العيش لنجليه، وتكلفة علاج زوجته التي تعاني مرض السرطان، فضلا عن عدم توافر فرصة عمل له.

واضطر "الفليطي" إلى الاستدانة من شقيقيه، ومن صاحب البقالة في البلدة لتأمين الحد الأدنى من احتياجات أسرته.

ووصف صاحب البقالة حالته، بالقول: "كان منكسرًا في كل مرة يدخل فيها علي".

وأضاف أن "حساب ناجي وصل إلى 200 ألف ليرة لبنانية ما يعادل نحو 100 دولار"، مبينًا أنه لم يطلب منه سداد ديونه.

وقبيل ساعات من انتحاره، طلبت منه ابنته مبلغ ألف ليرة (نصف دولار) لتتمكن من الذهاب إلى المدرسة، لكنه خرج إلى خلف المنزل منهيا حياته شنقًا.

ويعيش لبنان منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، احتجاجات أجبرت حكومة "سعد الحريري" على الاستقالة، تنديدا بتردي الأوضاع المعيشية وغلاء الأسعار.
 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات