السبت 7 ديسمبر 2019 09:56 م

كشفت مصادر مصرية وليبية عن قيام (إسرائيل) بتدريب عناصر تابعة للجنرال المتقاعد "خليفة حفتر" داخل ليبيا، وذلك بعد اتصالات رفيعة المستوى أجريت مؤخرا بين "حفتر"، ومسؤولين أمنيين إسرائيليين.

ونقل موقع "عربي 21" عن المصادر (لم يسمها) أن "اللقاءات التي أجريت مع مسؤولي استخبارات إسرائيليين، أسفرت عن تعاون أمني بين ميليشيات "حفتر" و(إسرائيل)، عبر تدريب عناصر من الميليشيات التابعة لحفتر على حرب الشوارع".

وأشارت المصادر إلى أن التدريب تم في ليبيا على أيدي ضباط إسرائيليين وصلوا إلى الأراضي الليبية عبر تنسيق مع مصر في الفترة ما بين أغسطس/آب، وسبتمبر/أيلول الماضيين.

وأوضحت المصادر أن الخبراء العسكريين الإسرائيليين دربوا فرقة خاصة من ميليشيات "حفتر"، منخرطة في الهجوم على العاصمة طرابلس.

ولفتت إلى أن الخطوة جاءت بعد تغيير تكتيكات المواجهات القائمة على أطراف العاصمة بين مليشيات "حفتر" والقوات الموالية لحكومة الوفاق، بعد فشل خطة "حفتر" لاقتحام العاصمة.

وقالت المصادر إن "اللقاء الذي جمع حفتر بمسؤولين استخباراتيين إسرائيليين ليس الأول من نوعه، إذ جرى لقاء سابق في إحدى العواصم التي زارها حفتر، ولكن هذا هو اللقاء الأول من نوعه الذي يتم على الأراضي الليبية".

وتعاني ليبيا، منذ عام 2011، من صراع على الشرعية والسلطة، يتركز حاليًا بين قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، وقوات "حفتر".

وتشن قوات "حفتر"، منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس مقر حكومة "الوفاق".

وأجهض هجوم "حفتر"، المدعوم من قوى إقليمية بينها روسيا والإمارات، جهودًا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد الغني بالنفط.

المصدر | الخليج الجديد + عربي 21