الاثنين 9 ديسمبر 2019 12:11 م

نفى المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة بالعراق، اللواء "تحسين خفاجي"، الإثنين، دخول آليات عسكرية أمريكية إلى البلاد.

جاء ذلك ردا على تداول أنباء بشأن وصول 500 آلية عسكرية أمريكية إلى قاعدة عين الأسد في ناحية البغدادي في قضاء هيت بمحافظة الأنبار، قادمة من الأردن، وفقا لما أوردته شبكة "روسيا اليوم".

وأعلنت السلطات العراقية، الإثنين، سقوط صواريخ كاتيوشا على معسكر قرب مطار بغداد الدولي، غربي العاصمة.

وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني أن "أربعة صواريخ كاتيوشا سقطت على أحد المعسكرات المحيطة بمطار بغداد الدولي أدت إلى اصابة ستة مقاتلين"، وسط أنباء (غير مؤكدة) عن تواجد خبراء أمريكيين بداخله.

وأضاف: "باشرت قواتنا الأمنية بتفتيش المناطق، وعثرت على منصة إطلاق الصواريخ مع وجود صواريخ تعطل إطلاقها".

من جهتها، نقلت قناة "الحرة" الأمريكية عن مصادرها أن سقوط الصواريخ أسفر عن إصابة 5 أشخاص، منهم 2 بحالة خطرة.

والثلاثاء الماضي، سقطت 5 صواريخ على الأقل داخل قاعدة "عين الأسد" الجوية، والتي يتواجد بها قوات أمريكية وعراقية.

ويشهد العراق احتجاجات مناهضة للحكومة والنخبة السياسية منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تخللتها أعمال عنف دامية خلفت 460 قتيلا وأكثر من 17 ألف جريح، وفق مصادر حقوقية رسمية.

ورغم استقالة حكومة "عادل عبدالمهدي"، لكن التظاهرات لا تزال متواصلة وتطالب برحيل النخبة السياسية المتهمة بالفساد وهدر أموال الدولة، والتي تحكم البلاد منذ إسقاط نظام "صدام حسين" عام 2003.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات