الأحد 2 فبراير 2020 11:19 م

قال وزير الخارجية الأردني "أيمن الصفدي"، إن المملكة الهاشمية لن تساوم على مصالحها، وترفض التعامل مع أي طروح تتجاوزها، مضيفا أن موقف العرب كان واضحا السبت برفض خطة السلام الأمريكية، المعروفة باسم "صفقة القرن".

جاء ذلك في كلمة لـ"الصفدي" بالبرلمان، الأحد، شدد خلالها على أنه "لا حل دون قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية".

وأضاف أن "الأردن لم ولن يقبل الاستيطان وضم الأراضي والاعتداءات الإسرائيلية".

وجدد "الصفدي" رفض "أي حل لا يلبي قيام الدولة الفلسطينية"، لافتا إلى أن "القدس خط أحمر والأردن مستمر قولا وفعلا بحماية المقدسات".

من جهته، وصف رئيس مجلس النواب "عاطف الطراونة"، الخطة الأمريكية بـ"الصفقة المشؤومة المنحازة إلى (إسرائيل) على حساب الشعب الفلسطيني".

وأشار إلى أن "رفض مجلس النواب للخطة يستند لمواقف الملك الوصي على المقدسات".

 

والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، في مؤتمر صحفي بواشنطن "صفقة القرن"، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو".

وتتضمن الخطة التي رفضتها تركيا وعدة دول وكذلك السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لـ(إسرائيل).

المصدر | الخليج الجديد + متابعات