الأربعاء 6 مايو 2020 12:45 م

يستعد الأمير السعودي، الملياردير "الوليد بن طلال" لشراء نادي أولمبيك مارسيليا الفرنسي، والاستحواذ على ملكيته، حسبما نشرت وسائل إعلام.

وقالت صحيفة "توتو ميركاتو" الإيطالية إن رجل الأعمال السعودي يسعى لإتمام الصفقة مقابل 250 مليون يورو (حوالي 270 مليون دولار)، وأن هناك محادثات بين "أنتيرو هنريكي"، المدير الرياضي السابق لباريس سان جيرمان، ومقربين من الأمير السعودي.

وتم ربط اسم "الوليد بن طلال" بشراء نادي مارسيليا منذ 6 سنوات، وتحديدا في عام 2014، حيث كانت الصفقة في طريقها للانتهاء، قبل أن تفشل في اللحظات الأخيرة.

ولفتت الصحيفة إلى أن العقبة الوحيدة أمام إتمام الصفقة الجديدة قد تكون ملعب "فيلودروم" المملوك للمدينة الفرنسية وليس للنادي، لكن وسائل إعلام فرنسية ذكرت أنه في حال موافقة البلدية على بيع الإستاد، فسيتم إتمام الصفقة عمليا.

وقبل شهرين، رصدت وكالة "بلومبرج" تراجعا كبيرا في ثروة الملياردير السعودي الأمير "الوليد بن طلال"، وصل إلى حد 22.7 مليار دولار مقارنة بما كانت عليه قبل 6 أعوام، حيث أصبحت ثروتة حاليا لا تتجاوز 13.4 مليار دولار، بعدما كانت 36.1 مليار دولار في 2014.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات