السبت 30 مايو 2020 02:24 م

أعلنت شركة UAVOS الأمريكية أنها وبالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتكنولوجيا (KACST) السعودية، تعمل على تطوير الجيل القادم من طائرة Saker-1C دون طيار متوسطة الارتفاع (MALE).

ويهدف هذا المشروع إلى إعادة تصميم وتحسين ميزات أنظمة الطائرة من الهندسة إلى التشغيل.

وفي بيان لها، قالت الشركة (ومقرها كاليفورنيا) إنها تُركز جهودها مع الطرف السعودي على استخدام تقنيات التصنيع المتقدمة ودمج الجيل التالي من قدرات الاستقلالية والملاحة والاتصالات ومعالجة المستشعرات ونظام الحرب الإلكترونية المضادة.

في هذا الإطار، قال الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية "ألياكسي ستراتسيلاتو" "نحن فخورون بتقديم مشروع آخر متطور وناجح مشترك بين UAVOS وKACST"، مضيفا أن اختبارات الطيران التشغيلية الناجحة تعكس موثوقية وجودة طائرة صقر بالإضافة إلى قدراتها التكنولوجية المتقدمة.

وأصاف: "ليس هناك شك في أن طائرة Saker-1C تمنح مستخدميها مزايا تشغيلية كبيرة ونحن نعتبر أن هذا النظام الرائد يتمتّع بإمكاناتب مبيعات كبيرة في المستقبل".

وباستخدام أكثر التقنيات المتقدمة التي طورتها الشركتان حتى اليوم، فإن Saker-1C تعتبر طائرة متعددة الاستخدامات قادرة على حمل حمولات متنوعة بما في ذلك رادار بؤرة إصطناعية Synthetic Aperture Radar SAR ووصلة بيانات الفيديو الرقمية التكتيكية دون طيار.

وأوضحت الشركة الأمريكية أن الهدف من المشروع هو إعادة تصميم وتحسين ميزات أنظمة الطائرات دون طيار باستخدام تقنيات التصنيع المتقدمة والتكامل والاستقلالية والملاحة والاتصالات، ومعالجة أجهزة الاستشعار ونظام الحرب الإلكترونية المضادة.

وأشارت الشركة إلى أنه تم تصميم "Saker-1C" لأداء المراقبة طويلة الأمد وتتبع الاتصالات وعمليات البحث والإنقاذ، ويمكن أن تحمل حمولات متنوعة مع طيران لمدة 30 ساعة والوصول إلى ارتفاع 23 ألف قدم سرعة طيران قصوى تبلغ 110 عقود.

وفي وقت سابق، وقعت السعودية وأمريكا اتفاقية لإنشاء مشروع سعودي - أمريكي مشترك في مجال المنظومات الأرضية، ويُعدّ هو الأول من نوعه بالمملكة، وبملكية ذات غالبية سعودية.

وقالت صحيفة "الشرق الأوسط" إن المشروع الذي يقام بين شركتي التدريع للصناعة السعودية وأوشكوش كوربوريشن الأمريكية سيضم مزيجاً من خبرات "أوشكوش ديفنس" الرائدة في صناعة المركبات التكتيكية المدولبة للجيش الأمريكي، وكذلك الخبرات والتجارب غير المسبوقة لشركة التدريع للصناعة، التي استطاعت تلبية متطلبات العربات العسكرية لعملائها في المملكة على مدى 20 عاماً.

 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات