الخميس 23 يوليو 2020 04:31 ص

كشف رئيس الحكومة اليمنية، الموالية للحوثيين، "عبدالعزيز بن حبتور"، عن وجود اتصالات غير رسمية جرت بين الجماعة والسعودية، لكنه أكد أنها وصلت إلى طريق مسدود، مؤكدا أن المجتمع الدولي بات يشعر بالضجر من الحملة العسكرية السعودية على البلاد.

وقال "بن حبتور"، إن تلك الاتصالات توقفت في الآونة الأخيرة، لكنه لم يحدد متى بدأت ولماذا توقفت.

وأضاف: "فلسفة الحروب تقتضي بأن تكون جاهزا للسلام كما تتجهز للحرب"، مضيفا أن حكومته "تحمل غصن الزيتون باليد اليمنى وبندقية كلاشنيكوف باليد اليسرى"، بحسب ما نقلت عنه وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وتابع: "هذا حقنا كمدافعين عن اليمن وحدوده وشعبه العظيم وتراثه، ولكننا إن وجدنا بابا مفتوحا للحوار لن نتوقف في البحث عن السلام".

وذكر "بن حبتور" أن "كثيرا من المتغيرات" طرأت على المواقف الدولية بشأن الوضع في اليمن، لاسيما في الاتحاد الأوروبي واليابان وحتى في أوساط المثقفين والعلماء العرب، قائلا إن العالم "سئم من وعود حكام السعودية بأنهم سيقضون على المقاومة في اليمن خلال أشهر".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات