أدى محافظ عدن الجديد، "أحمد حامد لملس"، الثلاثاء، اليمين الدستورية أمام الرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي"، بعد أسبوعين من تعيينه، ضمن آلية تسريع اتفاق الرياض.

و"لملس" عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، ويشغل منصب أمينه العام.

وأدى المحافظ الجديد اليمين في العاصمة السعودية الرياض، التي أعلنت مؤخرا آلية لتسريع الاتفاق بين حكومة عبدربه منصور هادي، والمجلس الانتقالي.

وعقب القسم الدستوري، قال "لملس" إن توجيهات الرئيس "هادي" ستكون من أولوياته، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وعبر عن سروره بالثقة الممنوحة له، مؤكدا بذل جهده لخدمة المحافظة والوطن، بالتعاون مع الجهات المتخصصة في عدن.

بدوره، شدد الرئيس "هادي" على مضاعفة الجهود في هذه المرحلة المهمة لخدمة عدن.

وأكد ضرورة تفعيل مستوى الخدمات، والحفاظ على المصالح العامة لخدمة المحافظة والوطن عموما.

وعين "هادي" المحافظ الجديد، خلفا لـ"أحمد سالم ربيع"، الذي شغل المنصب في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018.

جاء ذلك القرار بعد ساعات قليلة من إعلان السعودية آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض، نهاية يوليو/تموز الماضي.

وتضمنت الآلية، تخلي المجلس الانتقالي الجنوبي عن الإدارة الذاتية وتشكيل حكومة كفاءات مناصفة بين الجنوب والشمال، وتكليف رئيس الوزراء الحالي "معين عبدالملك" ليتولى تشكيل حكومة كفاءات سياسية خلال 30 يوماً.

كما تضمنت، استمرار وقف إطلاق النار والتصعيد بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، خروج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة وفصل قوات الطرفين في (أبين) وإعادتها إلى مواقعها السابقة.

وفي حينه، أعلن المجلس الانتقالي، تخليه عن حكم الإدارة الذاتية للمحافظات الجنوبية، بعد ما يقارب من 3 أشهر من إعلانه حكمًا ذاتيًا فيها.

 

المصدر | الأناضول