الاثنين 14 سبتمبر 2020 03:53 ص

طالبت تركيا، ليل الأحد، الولايات المتحدة بالتزام الحياد في مسالة جزيرة قبرص الرومية، وذلك بعد أن وقعت واشنطن ونيقوسيا على مذكرة تفاهم لإقامة مركز تدريبي.

واعتبرت الخارجية التركية، في بيان، أن "مذكرة التفاهم لن تخدم السلام والاستقرار في شرق المتوسط وستلحق الضرر بحل المشكلة القبرصية".

وأضافت أن الخطوات التي اتخذتها الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة زادت من التوتر في شرق المتوسط.

وتابعت: "ندعو الولايات المتحدة إلى العودة إلى السياسة المحايدة التي تتبعها بشكل تقليدي بشأن جزيرة قبرص والمساهمة في الجهود الرامية إلى التوصل لحل لقضية قبرص".

وفي وقت سابق، الأحد، وقعت الولايات المتحدة وقبرص الرومية، السبت، مذكرة تفاهم للتدريب في أمن الحدود البحرية.

جاء ذلك خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو" إلى الجزيرة، ولقائه مع الرئيس القبرصي "نيكوس أناستاسياديس".

ووقع "بومبيو"، خلال الزيارة، مذكرة تفاهم لإنشاء مركز تدريب جديد في قبرص بتمويل من الولايات المتحدة، حيث سيعرف باسم مركز قبرص للأراضي والبحار المفتوحة وأمن الموانئ، وهو ما يحقق أمن الحدود البحرية للجزيرة المتوسطية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات