بدأت السلطات القطرية، تنفيذ خطة لتجهيز أماكن الإقامة ومرافقها، خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم، التي تستضيفها الدوحة العام 2022.

وبموجب الخطة، تقوم وزارتي التنمية الإدارية والعمل واللجنة العليا للمشاريع والإرث، بتسجيل الملاك الراغبين في تأجير عقاراتهم خلال المونديال؛ لتوفير أماكن الإقامة للجماهير والزوار خلال البطولة.

وأكد مدير إدارة الإسكان والمباني الحكومية بالوزارة "مبارك العرابيد"، أن العمل جار حالياً في استقبال طلبات أصحاب العقارات الراغبين في التسجيل في الإسكان الحكومي ومعاينة العقارات.

وأضاف أنه سيتم إغلاق باب الطلبات في حال استكمال الأعداد المطلوبة من العقارات، ومن ثم سيتم استلام المباني وتنفيذ العقود، بين الفترة من أغسطس/آب 2021 إلى يناير/كانون الثاني 2022.

ويمكن لملاك العقارات الراغبين في تأجير عقاراتهم، التقديم من خلال منصة اللجنة العليا للإرث، على أن يتم معاينة العقار، وتحديد القيمة الإيجارية للوحدات، وإبرام العقود، شريطة أن تكون الوحدات السكنية مفروشة بأثاث مقبول ومتكامل، بحسب الوكالة القطرية الرسمية "قنا".

وكانت الجهات المعنية قد اعتمدت الموافقة على ما يزيد عن 150 عقاراً متنوعاً ما بين العمارات والأبراج والمجمعات السكنية كاملة وغير مجزأة ومفروشة بالكامل، بما يوفر 15000 غرفة.

وتتوقع قطر استقبال قرابة 1.5 مليون مشجع خلال استضافتها للبطولة، وتسعى لتنويع خيارات الإقامة للمشجعين والزوار القادمين لحضور مباريات المونديال.

وتستضيف قطر فعاليات المونديال من 21 نوفمبر/تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/كانون الأول 2022، بمشاركة 32 منتخبا يتنافسون على 8 ملاعب.

المصدر | الخليج الجديد + قنا