الجمعة 18 سبتمبر 2020 04:21 م

تهاوت أسعار النفط بشدة عقب إعلان "خليفة حفتر"، الجمعة، فك حصار تفرضه مليشياته على حقول ومنشآت نفطية ليبية منذ نحو تسعة أشهر.

وبعد دقائق من الإعلان في كلمة متلفزة لـ"حفتر"، عكست أسعار الخام اتجاهها نحو الهبوط لتخسر نحو 1.5 بالمئة، بعدما كانت حققت مكاسب تراوحت بين 0.5 وواحد بالمئة منذ بدء تعاملات اليوم.

وبحلول الساعة 12:00 ت.غ هوت عقود خام برنت القياسي لبحر الشمال، تسليم نوفمبر/تشرين الثاني بمقدار 75 سنتا أو بنسبة 1.73 بالمئة.

ونزلت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي، تسليم أكتوبر/تشرين الأول بمقدار 61 سنتا أو بنسبة 1.5 بالمئة.

كان الخامان القياسيان ارتفعا في وقت سابق من الجلسة بأكثر من واحد بالمئة مستفيدين من تزايد مخاوف نقص المعروض في الأسواق العالمية، وتعطل نحو ربع انتاج الخام في خليج المكسيك بسبب العاصفة "سالي" التي تقترب من السواحل الجنوبية والجنوبية الشرقية للولايات المتحدة.

ومنذ إغلاق حقول ومنشآت نفطية في شرق ليبيا على أيدي مليشيات وعشائر موالية لـ"حفتر" المدعوم من روسيا والإمارات، في 17 يناير/كانون الثاني الماضي، تراجع إنتاج البلاد من الخام إلى أقل من 100 ألف برميل يوميا، من نحو 1.2 مليون برميل يوميا قبل الإغلاق.

المصدر | الأناضول