الأحد 18 أكتوبر 2020 07:31 م

كشفت صحيفة "الجارديان"، أن ثروة رئيس الإمارات، الشيخ "خليفة بن زايد آل نهيان"، العقارية المنتشرة في معظم أحياء لندن الراقية تقدر بنحو 5.5 مليار جنيه إسترليني.

وكتب الصحفي البريطاني، "هاري ديفيز"، أن الشيخ "خليفة" يملك إمبراطورية بقيمة 5.5 مليار جنيه إسترليني، ورغم عناوينها الواضحة لكن ملكية المجموعات ظلت محاطة بالسرية.

إمبراطورية الشيخ "خليفة" تم إنشاؤها بطريقة سرية ومن خلال صفقات مخفية نوعا ما وعلى مدى سنوات عدة؛ ولكن وثائق محكمة مسربة منحت الفرصة لتحديد ملكية الشيخ "خليفة" للعقارات في بريطانيا، وكيف أصبح حاكم الإمارات صاحب عقارات مهم في لندن.

وتبدو مملكة الشيخ "خليفة" واسعة وتتفوق على ما يبدو على دوق ويستمنستر، الملياردير الأرستقراطي البالغ من العمر 29 عاما، "أيرل هيو جروفنر"، الذي يملك مساحات شاسعة من لندن.

وتضم مملكة الشيخ "خليفة" العقارية بيوتا وعقارات في أحياء لندن الغنية، وتشمل تلك الإمبراطورية على شقق في مجمعات سكنية راقية يصل سعر الواحدة منها في السوق إلى 20 مليون جنيه إسترليني، بينها على سبيل المثال بناية "تايم لايف" في نيوبوند ستريت، لندن، والتي اشتراها عام 2005 وتعود لمنتصف القرن الماضي، وكانت مقرا لنشر "تايم لايف"، وفيها اليوم عدد من المحلات منها شركة الأزياء الفرنسية "هيرميس".

كما تضم كذلك بناية "بيركلي سكوير هاوس" التي اشتراها عام 2003 وهي عبارة عن مجمع ضخم للمكاتب، وفيه مكاتب "فيراري"، و"بنتلي" وعدد من المطاعم التي يرتادها النجوم مثل "سيكسي فيش"، والتي تحتوي قائمة طعامه على الستيك الياباني "واغيو" الذي يباع 30 جراما منه بـ105 جنيهات، وكافيار بـ210 جنيهات.

ويملك الشيخ "خليفة" وان كينزنجتون جاردنز، واشتراه في 2008، وهو عبارة عن مجمع شقق من 9 طوابق وصممه المعماري البريطاني المعروف سير "ديفيد تشيبرفيلد"، وتباع الوحدة السكنية فيها بين 18-29 مليون جنيه إسترليني.

وتكشف وثائق المحكمة الكيفية التي استطاع بها الشيخ "خليفة" بناء إمبراطورية عقارية بدون أن يلاحظ أحد ويسكن فيها أكثر من 1000 مستأجر.

وجرى الكشف عن مملكة الشيخ "خليفة" العقارية في لندن للمرة الأولى عندما نشرت الصحيفة تقارير عن أوراق بنما عام 2016، وقدمت صورة عن امتلاك حاكم الإمارات عقارات في لندن بقيمة 1.2 مليار جنيه إسترليني.

لكن الأوراق التي اطلعت عليها الصحيفة تشير إلى أن حجم المملكة العقارية هو أكبر بخمسة أضعاف.

ففي عام 2005 فقط أنفق الشيخ "خليفة" مليار جنيه (حسب أوراق المحكمة) وبحلول 2015 كبرت قائمة العقارات إلى قيمة 5.5 مليار جنيه إسترليني وبدخل سنوي 160 مليون جنيه.

وفي تحليل لسجل الأراضي كشف أن العقارات التجارية والخاصة التي تعود للشيخ "خليفة" تشتمل على 170 عقارا.

وبحلول 2015 أصبحت مملكة الشيخ "خليفة" العقارية منافسة لـ"العقارات العظيمة"، وهي منطقة في العاصمة تملكها من قرون عائلات أرستقراطية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات