السبت 21 نوفمبر 2020 08:12 م

تحدث الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" في قمة مجموعة العشرين الافتراضية عما قال إنه "عمله المذهل" خلال فترة رئاسته، معربا عن تطلعه إلى العمل مع زعماء الدول المشاركين "في المستقبل ولفترة طويلة"، قبل أن يغادر الجلسة متوجها للعب الجولف.

ولم يتطرق حديث "ترامب" إلى الشأن الدولي (كما هو مفترض في تلك القمة الدولية)، واكتفى بالتلميح للبقاء في منصبه بإلإعراب عن تطلعه للعمل مع الزعماء المشاركين في المستقبل.

وبدا خطاب "ترامب" محليا، موجها إلى الداخل الأمريكي، وليس إلى الدول، وذلك عندما كرر مزاعم حول قيامه بعمل مذهل للغاية خلال فترة ولايته على الصعيد الاقتصادي وفي مواجهة فيروس كورونا المستجد، الذي أصاب أكثر من 12 مليون أمريكي توفي منهم نحو 260 ألفا.

وبمجرد انتهاء كلمته، انسحب الرئيس الأمريكي، وفقا لمصدرين، وتسلّم وزير الخزانة مكانه.

وغادر "ترامب" البيت الأبيض في وقت لاحق متوجها إلى ناد للجولف يملكه في ستيرلنج بشمال فيرجينيا بالقرب من واشنطن، بينما من المقرر أن ينضم إلى المؤتمر مجددًا غدًا الأحد.

واستغرق "ترامب" الساعة الأولى يغرد عبر "تويتر" عن قضايا داخلية لا علاقة لها كثيرا بالمؤتمر، بينما غادر البيت الأبيض بعدما أمضى أقل من ساعتين في مناقشات مع قادة العالم الآخرين في اليوم الأول للمؤتمر الذى تستضيفه السعودية افتراضيا ويستغرق يومين.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات