قالت "علياء" شقيقة الناشطة السعودية المعتقلة "لجين الهذلول" إن محكمة الرياض أحالت في جلسة الأربعاء، ملف قضية شقيقتها إلى المحكمة الجزائية المتخصصة التي تتولى قضايا الإرهاب.

وقالت "علياء"، في تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، إنه "بعد تقريبا 3 سنوات من الاعتقال، وسنة من بداية محاكم لجين، أصدر القاضي في المحكمة الجزائية في الرياض هذا اليوم قراره بعدم الاختصاص وتم تحويل ملف لجين إلى محكمة الإرهاب".

وأشارت إلى أن "الحالة الصحية المتدهورة للجين كانت صادمة ومخيفة، توضح أنها قامت بإضراب عن الطعام لمدة أسبوعين منذ 26 اكتوبر/تشرين الأول؛ بعدها تم استخدام أسلوب همجي لإضعافها أكثر فأكثر وذلك بإيقاظها كل ساعتين خلال الليل والنهار أملا أن يقودها ذلك للجنون. مملكة الرحمة والإنسانية".

وتابعت "علياء" بالقول: "خلال المحاكمة اليوم، قامت لجين بقراءة دفوعها والمكونة من أربع صفحات. ورغم حالتها الصحية وصعوبة التحدث ومقاطعة القاضي لها عدة مرات، استطاعت أن تقدم دفوعها كاملة للقاضي".

وأوقفت "لجبن" (31 عاما) مع نحو 10 ناشطات في مايو/أيار 2018، قبل أسابيع قليلة من السماح للنساء بقيادة السيارات في السعودية.

وحصلت بعضهن على إطلاق سراح مشروط، فيما استمر توقيف "لجين" وأخريات.

وتتهم وسائل الإعلام التابعة للحكومة السعودية "لجين" وغيرها من الناشطات الموقوفات بـ"الخيانة"، في حين تقول أسرتها إنها تعرضت خلال توقيفها للتحرش الجنسي والتعذيب والصعق بالكهرباء والإيهام بالغرق.

واتهمت "لجين" المستشار السابق للديوان الملكي السعودي "سعود القحطاني"، بأنه هدد باغتصابها وقتلها بينما نفت السلطات السعودية بشدة هذه الاتهامات.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات