الأربعاء 25 نوفمبر 2020 07:10 م

أعرب الرئيس الإيراني "حسن روحاني" لأمير قطر "تميم بن حمد آل ثاني"، عن أمله في أن تؤدي التطورات الدولية الأخيرة إلى تصحيح سياسات بعض دول المنطقة وتعزيز فرص الحوار لتحقيق تفاهم إقليمي.

وقال "روحاني" في اتصال هاتفي مع أمير قطر: "ينبغي أن تحتكم دول المنطقة إلى العقل والحكمة والحوار الإقليمي بدلا من الاحتكام إلى التنمر والاعتماد على القوى الأجنبية".

وأضاف: "خلق موطئ قدم لإسرائيل سيكون عاملا لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة... نستغرب من أن ترى بعض دول الجوار أمنها مرتبطا بالكيان الصهيوني المجرم المعادي لكافة دول المنطقة والعالم الإسلامي".

وتابع: "واثقون من أن علاقات دول المنطقة ستكون أفضل خلال الشهور المقبلة".

من جهته، قال الشيخ "تميم": "التعاون بين إيران ودول الخليج ينبغي أن يشمل كافة المجالات بما فيها ضمان أمن المياه الإقليمية.. لا بد أن تكون إيران طرفا في أي اتفاق أو حوار لضمان الأمن الإقليمي".

وأضاف: "جميعنا تضرر من بعض التصرفات غير المسؤولة لبعض دول المنطقة".

وأعرب أمير قطر عن أمله في "استئناف الحوار بين دول الخليج وإيران نظرا إلى التطورات الدولية الجديدة".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات