الأربعاء 13 يناير 2021 05:25 م

أعلنت الحكومة البريطانية الأربعاء، تسجيل رقم قياسي جديد لوفيات فيروس كورونا.

وبلغ عدد الوفيات خلال الـ24 ساعة الماضية 1564 حالة وفاة، فيما أبلغت عن 47 ألفا و525 إصابة جديدة.

وتمثل هذه الحصيلة ارتفاعا غير مسبوق للوفيات بفيروس كورونا على أساس يومي، وبلغ هذا المؤشر يوم 8 يناير/كانون ثاني مستوى 1325 حالة في حصيلة قياسية سابقة.

وتعتبر بريطانيا الدولة الـ5 عالميا من حيث عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد وكذلك الـ5 من حيث حصيلة ضحايا الجائحة.

ورصدت البلاد في الأسابيع الأخيرة انتشارا متسارعا للمرض، وفي 14 ديسمبر/كانون أول أعلن وزير الصحة البريطاني، "مات هانكوك"، أن العلماء اكتشفوا سلالة جديدة من فيروس كورونا، فيما ذكر رئيس الوزراء، "بوريس جونسون"، أنها قد تكون أكثر عدوى بنسبة 70%.

ومع ذلك أطلقت سلطات المملكة المتحدة يوم 8 ديسمبر/كانون أول حملة تطعيم جماعي ضد عدوى فيروس كورونا بلقاح تطوره شركتا "فايزر" الأمريكية و"بيونتيك" الألمانية، ليتم لاحقا المصادقة على مصل صممته شركة "موديرنا" الأمريكية.

وأفادت بيانات الحكومة الأربعاء بأنه تم حتى الآن تلقيح 2.64 مليون شخص بالجرعة الأولى من اللقاحات.

وفي السياق ذاته، قال رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون"، الأربعاء، إن حكومته "قلقة بشأن البديل البرازيلي الجديد" لفيروس كورونا، وإنها "تتخذ خطوات" لحماية البلاد، فيما كان هناك رقم قياسي جديد للوفيات خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وقال "جونسون" أمام لجنة برلمانية: "نحن قلقون بشأن البديل البرازيلي الجديد، ولهذا السبب لدينا بالفعل إجراءات صارمة، كما تعلمون، لحماية هذا البلد من الإصابات الجديدة القادمة من الخارج".

وأضاف "جونسون": "نتخذ خطوات للقيام بذلك فيما يتعلق بالصيغة البرازيلية. أعتقد أنه من العدل أن نقول إنه لا يزال لدينا الكثير من الأسئلة حول هذا البديل ولا نعرف على سبيل المثال أكثر من ذلك، ثم نعرف ما إذا كان البديل الجنوب أفريقي مقاومًا للقاحات".
 

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات