الأربعاء 13 يناير 2021 06:07 م

نفت "طيران الإمارات" صحة تجميد الشركة نشاط قائد طائرة تونسي يدعى "منعم صاحب الطابع"، بسبب رفضه المشاركة في رحلة إلى تل أبيب.

وقالت الشركة، في تغريدة نشرتها على حسابها في موقع "تويتر"، الأربعاء: "لم توظف طيران الإمارات طيارا يحمل هذا الاسم، كل المعلومات على مواقع التواصل لا أساس لها من الصحة".

ويأتي النفي غداة كتابة الكابتن "منعم صاحب الطابع"، على صفحته في موقع "فيسبوك": "تم تجميد نشاطي كقائد طائرة في طيران الإمارات، بسبب رفضي المشاركة في رحلة إلى تل أبيب.. الله فقط من يرعاني، لست نادما".

وبسبب هذه التدوينة، تعرض الطيار التونسي لضغوط كبيرة، دفعته لإغلاق حسابه على موقع "فيسبوك".

وتأخر نفي الشركة أكثر من 24 ساعة، كما أن هناك عدة دلائل تؤكد صحة الواقعة من بينها تصريح أعرب خلاله القيادي في حركة "حماس" الفلسطينية "سامي أبو زهري"، عن تضامن حركته مع "صاحب الطابع"، قائلا إن "سلوك السلطات الإماراتية المدان لن يفلح في دفع الأمة للتخلي عن قضية فلسطين أو التطبيع مع الاحتلال".

وكانت الامارات أول دولة تعلن عن التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، في موجة شملت حتى اليوم، البحرين والسودان والمغرب.

وفي وقت سابق، رفضت تونس ركوبها قطار التطبيع العربي، مؤكدة تمسكها بحقوق الشعب الفلسطيني.

المصدر | الخليج الجديد