الثلاثاء 23 فبراير 2021 07:29 ص

تعرض نجم فناربخشة التركي وآرسنال السابق "مسعود أوزيل" لحملة شرسة شنتها وسائل الإعلام الألمانية عليه، بعد ترديده كلمات النشيد الوطني التركي في مباراة فريقه الحالي ضد غوزتيبي، في الدوري المحلي.

ووصفت صحيفة "بيلد" الألمانية "أوزيل" بالمغني الرائع، في تقرير انتقامي على مقطع الفيديو المتداول وهو يردد كلمات النشيد الوطني التركي.

ووضعت الصحيفة الألمانية، علامات استفهام على الأسباب التي دفعت "أوزيل" للقيام بهذا الأمر، بينما طوال مسيرته مع منتخب ألمانيا كان يلتزم الصمت عند ترديد النشيد الألماني، بحسب الصحيفة.

ولا يحظى التركي الأصل، الألماني الجنسية، بعلاقة جيدة مع الإعلام الألماني، وذلك منذ ظهوره مع الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، العام 2018.

ومطلع العام الجاري؛ انتقل "أوزيل" رسميا من نادي أرسنال الإنجليزي إلى فناربخشة التركي، لمدة 3 مواسم ونصف.

ويعرف عن صاحب الـ32 عاما، مواقفه الإنسانية والسياسية الجريئة، منها على سبيل المثال، اعتراضه وانتقاده للحكومة الصينية، في طريقة تعاملها مع مسلمي الإيجور.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات