الخميس 25 فبراير 2021 11:38 ص

بثت صحيفة "ذي صن" البريطانية مقطع فيديو جديد يظهر اللحظات الأخيرة لحادثة مصرع مواطنة تركية سقطت من على جرف جبل، ويواجه زوجها حاليا اتهامات بقتلها.

ويظهر الفيديو، الذي صوره أحد السياح، "هاكان أيسال" (40 عاما) ممسكا بيد زوجته "سمرا" (32 عاما) وهو يصطحبها إلى حافة الجرف المطل على البحر المتوسط بولاية موغلا التركية بذريعة التقاط صور سيلفي معها.

وقال السائح إنه قرر تصوير الفيديو عندما رأى "هاكان" يتصرف بغرابة.

وذكرت الصحيفة أن السلطات تستخدم الفيديو في تحقيقاتها بالحادثة.

وكانت السلطات التركية ألقت القبض على "هاكان"؛ بتهمة قتل زوجته وجنينها، لكن الزوج ينفي ذلك.

وتعود الواقعة إلى منتصف 2018، عندما كان الزوجان يقضيان عطلة في وادي الفراشة بموغلا؛ حيث التقطا صورا رومانسية على الجرف، قبل أن تسقط زوجته من على جرف جبلي ارتفاعه 300 متر، وتلقى حتفها مع جنينها.

ويتهم الإدعاء "هاكان" بدفع زوجته عمدا من على الجرف بغرض قتلها؛ من أجل الحصول على ضمان قدره نحو 57 ألف دولار من شركة التأمين على الحياة.

وبعد مصرع "سمرا"، حاول الزوج تحصيل بوليصة تأمين على الحياة أخذها مقابل 400 ألف ليرة تركية (57 ألف دولار)، لكن رُفض طلبه بسبب تحقيقات الشرطة.

 

وقال الإدعاء إن السبب الوحيد وراء جلوس "هاكان" و"سمرا" على قمة الجرف لمدة 3 ساعات، هو حتى يتمكن الزوج من التأكد من عدم وجود أي شخص حوله.

وبمجرد أن أدرك أنهما وحدهما قتلها عمدا بدفعها من الجرف، وفقا للمدعين.

ونفى "هاكان" مسؤوليته عن وفاتها، قائلا: "بعد التقاط زوجتي للهاتف وضعت الهاتف في حقيبتها. لاحقا طلبت مني أن أعطيها الهاتف.. نهضت ثم سمعت زوجتي تصرخ خلفي عندما مشيت على بعد خطوات قليلة لإخراج الهاتف من حقيبتها".

وصرح شقيق "سمرا"، ويدعى "نعيم يولكو"، بأن صهره لم يظهر أي حزن على ما يبدو بعد وفاة زوجته.

ويتذكر "يولكو"، خلال مقابلة بالفيديو في المحكمة، قائلا: "عندما ذهبنا إلى معهد الطب الشرعي للحصول على الجثة، كان هاكان جالسا في السيارة.. لقد تدمرت أنا وعائلتي، لكن هاكان لم يبد حزينا إطلاقا".

وردا على سؤال حول أقساط التأمين، قال "هاكان": "لقد كنت مهتما بالرياضات الخطرة منذ عام 2014، القفز بالمظلات، والقفز بالحبال، والتجديف.. لهذا السبب كان لدي تأمين على الحياة قبل أن أتزوج".

بيد أن "يولكو"، رد عليه بالقول: "كان لدى هاكان خوف من المرتفعات، ما هي الرياضة الخطيرة التي سيمارسها إذا كان يخاف من المرتفعات؟".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات