أعلن وزير العدل السوداني "نصرالدين عبدالباري"، الإثنين، أن بلاده ألغت رسميا قانون مقاطعة إسرائيل لعام 1958.

وكتب "عبدالباري" عبر "تويتر": "أجزنا قبل قليل في الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء، مشروع قانون التعديلات المتنوعة (اعتماد النظام المالي المزدوج)، ومشروع قانون الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص، ومشروع قانون الاستثمار، ومشروع قانون بإلغاء قانون مقاطعة إسرائيل".

 

 

جاء ذلك بعدما أعلن مجلس الوزراء السوداني، في 4 أبريل/نيسان، إلغاء القانون، مؤكدا "موقف السودان الثابت تجاه إقامة دولة فلسطينية في إطار حل الدولتين".

وكان قانون مقاطعة إسرائيل في السودان يقوم على المقاطعة الشاملة لدولة الاحتلال، من خلال حظره على أي شخص أن يعقد بذاته أو بالوساطة اتفاقا مع أي الهيئات أو الأشخاص المقيمين في إسرائيل، أو يعلم أنهم ينتمون بجنسيتهم إليها أو يعملون لحسابها.

كما جرّم القانون التعامل مع كل الشركات والمنشآت الوطنية والأجنبية التي لها مصالح أو فروع أو توكيلات عامة فيها.

يذكر أن السودان وقع على اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل، في 23 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ليصبح بذلك خامس دولة عربية تتخذ هذه الخطوة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات