الاثنين 24 مايو 2021 06:43 م

أعلن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" أن بولندا هي أول دولة بعضو في حلف شمال الأطلسي (ناتو ) والاتحاد الأوروبي، تستورد طائرات مسيرة تركية.

جاء ذلك، في تصريحات أدلى بها "أردوغان" خلال مؤتمر صحفي، الإثنين، عقب استقباله الرئيس البولندي "أندريه دودا" بالمجمع الرئاسي في أنقرة.

وقال "أردوغان": "للمرة الأولى تركيا تصدر طائرات بلا طيار (مسيرة) إلى بلد عضو في الناتو والاتحاد الأوروبي"، حسبما نقلت وكالة الأناضول.

وأضاف الرئيس التركي: "لم نكتف بالتغلب على التقصير الذي كان حاصلا في الصناعات الدفاعية فحسب، بل نقلنا بلادنا إلى نادي الكبار في هذا المجال عبر خطواتنا خلال 19 عاما الأخيرة".

وتابع أن بلاده سوف ترسل قريبا طائرات F-16 إلى بولندا كجزء من مهمة الشرطة الجوية المعززة لحلف الناتو.

ومن جانبه، وجه الرئيس البولندي الشكر لـ"أردوغان" على الدور الذي يلعبه الطيارون الأتراك فى حماية سماء بولندا. 

وأكد "دودا" أن تركيا هي أوثق حليف لبلاده في هذه المنطقة من العالم، معقبا "واثق أن تعاوننا مع تركيا سيوصلنا إلى هدف 10 مليار دولار في التبادل التجاري".
 

وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام تركية أن "دودا" سيوقع اتفاقية لشراء 24 طائرة من طراز بيرقدار "تي بي 2" المسلحة التركية خلال زيارته لأنقرة التي بدأت الإثنين.

وبذلك تصبح بولندا أول دولة عضو في حلف شمال الأطلسي تشتري طائرات مسيرة تركية الصنع.

 

وسبق أن باعت تركيا، التي تعتبر رابع أكبر دولة منتجة للطائرات المسيرة في العالم، بيرقدار "تي.بي2" لأذربيجان وأوكرانيا وقطر وليبيا.

وتأتي زيارة "دودا" لأنقرة تلبية لدعوة رسمية من نظيره التركي الذي استقبل الأول بمراسم رسمية أقيمت في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

ومن المقرر أن تتخلل الزيارة بحث العلاقات الثنائية على كافة الأصعدة، وخطوات تعزيز التعاون الثنائي، وتبادل وجهات النظر حيال التطورات الإقليمية والدولية، وفق بيان للرئاسة التركية.

كما تأتي زيارة رئيس بولندا إلى أنقرة، بعد يومين من إعلان وزير دفاعه، "ماريوس بلاشزاك"، اعتزام بلاده شراء طائرات مسيرة من تركيا.

وأضاف وزير الدفاع البولندي أن طائرة بيرقدار فعالة للغاية، حيث "أثبتت جدارتها في الحرب شرق أوروبا، كما تم استخدامها بالشكل ذاته في منطقة الشرق الأوسط".

وبجانب صفقة "بيرقدار" من المنتظر أيضاً التوقيع على اتفاقيات من شأنها أن تعزز العلاقات بين البلدين.

 

       

المصدر | الخليج الجديد+متابعات