كشف استطلاع رأي أجرته مجموعة البحث والتحليل الدولية "يو جوف"، عن تراجع مستوى تأييد إسرائيل في عموم الدول الأوروبية بنسبة بلغت في المتوسط 14%، بعد العدوان الأخير على قطاع غزة، الذي أوقع مئات الشهداء والجرحى.

وقالت المجموعة في عرض لنتائج الاستطلاع على موقعها على الإنترنت، إن شعبية إسرائيل تراجعت بشكل كبير في عموم أوروبا، منذ آخر اختبار أجرى في فبراير/شباط الماضي.

وأظهر الاستطلاع أن البريطانيين كانوا الأقل تفضيلا لإسرائيل، حيث انخفض التأييد من 14 نقطة في فبراير/شباط إلى 41 في مستوى التأييد والتفضيل حاليا، مشددة على أنها الأدنى منذ عام 2016.

وأضاف أن 13% من حزب العمال البريطاني فقط ينظرون بصورة إيجابية لإسرائيل، بينما 68% ينظرون لها بصورة سلبية، في حين أن ناخبي حزب المحافظين ينظر 53% منهم بصورة سلبية لإسرائيل، مقابل 29% بصورة إيجابية.

ووفق الاستطلاع، حلت فرنسا في المرتبة الثانية بين دول أوروبا من حيث انخفاض مستوى التأييد لإسرائيل بعد حرب غزة، إذ انخفض فيها التأييد من 13 إلى 36 نقطة، وهو أدنى تأييد منذ 2019، وكان للدنمارك نفس الأمر.

ولفت إلى أن السويد وألمانيا تشهدان أقل انخفاض في التأييد عند 17 و14 نقطة على التوالي.

وتفجرت الأوضاع بفلسطين في 13 أبريل/نيسان الماضي؛ جراء اعتداءات "وحشية" إسرائيلية في مدينة القدس المحتلة.

وفي مايو/أيار الماضي، امتد التصعيد إلى الضفة الغربية والمدن العربية داخل إسرائيل، وتحول إلى مواجهة عسكرية في قطاع غزة، استمرت 11 يوما وانتهت بوقف لإطلاق النار، فجر 21 من الشهر ذاته.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية إجمالا عن 290 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسنا، وأكثر من 8900 مصاب، بالإضافة إلى دمار مادي هائل.

المصدر | ترجمة وتحرير الخليج الجديد