الخميس 10 يونيو 2021 05:08 م

قالت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إنها تتابع عن كثب ما يجرى في القدس والمسجد الأقصى من محاولات استفزازية وعدوانية من المغتصبين وزعمائهم.

وحذرت الكتائب في بيان لها ، الخميس، من مغبة المساس بالأقصى، وقدمت التحية في الوقت ذاته للمرابطين الأحرار في القدس على تصديهم ومقاومتهم لتدنيس الأقصى والعدوان عليه.

وفي وقت سابق، الخميس، قمعت الشرطة الإسرائيلية، عشرات الفلسطينيين، عقب تصديهم لمحاولة اقتحام نائب برلماني إسرائيلي منطقة باب العامود (أحد أبواب القدس القديمة) وسط مدينة القدس المحتلة، قبل أن تعتقل أربعة منهم.

وأفادت تقارير نقلا عن شهود عيان أن "قوات الاحتلال أطلقت قنابل صوت تجاه الشبان الذين تصدوا لعضو الكنيست (البرلمان) اليميني إيتمار بن غفير، الذي حاول اقتحام منطقة باب العامود لكنه تراجع بعد التصدي له".

وذكرت أن قوات الاحتلال اعتقلت 4 مقدسيين من منطقة باب العامود، وهم شابان وطفل وفتاة.

بدورها، ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" أنّ "بن غفير" رفع العلم الإسرائيلي قرب منطقة باب العامود، احتجاجا على منع الشرطة تنظيم مسيرة الأعلام "الاستفزازية"، التي دعت منظمات يمينية متطرفة لتنظيمها الخميس، بالقدس الشرقية.

لكن الشرطة الإسرائيلية، منعت وصول "بن غفير" إلى المنطقة التي يتواجد فيها الفلسطينيون.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات