السبت 10 يوليو 2021 12:54 ص

شددت الولايات المتحدة الأمريكية، على أهمية الدور القطري في جهود الأمن والاستقرار في المنطقة وإرساء السلام.

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي أجراه وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن"، مع نظيره القطري الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، أشاد فيه بمواقف الدوحة وسجلها في مجال دعم السياسات الخارجية في عدد من المناطق.

وكشف "بلينكن"، في تغريدة له على صفحته في موقع "تويتر"، أنه تحدث مع "بن عبدالرحمن" هاتفيا، وبحث معه "الدور الحيوي الذي تلعبه قطر في مسار إحياء السلام والمفاوضات الجارية حول أفغانستان".

وشدد وزير الخارجية الأمريكي، أن الدوحة تلعب أدواراً محورية في دعم جهود الأمن والاستقرار في المنطقة.

كما أكدت الخارجية الأمريكية، أن الوزير "بلينكن"، بحث مع "بن عبدالرحمن"، الأمن الإقليمي ومساعدة الدوحة للبنان ودعمها مفاوضات أفغانستان.

وحسب البيان الأمريكي، فإن واشنطن شكرت قطر على ما قامت به دعم لجهود السلام.

وهذا الاتصال الثاني، بين وزيرا خارجية قطر والولايات المتحدة، في أقل من شهر، حيث سبق أن اجتمع الوزيران قبل أقل من أسبوعين، واستعرضا عددا من القضايا المشتركة.

ويجمع قطر والولايات المتحدة تاريخ من التعاون المشترك في عدد من الملفات والقضايا، حيث ترعى الدوحة أيضاً الحوار الأفغاني الذي أنهى عقوداً من الصراعات في كابول.

وتواصل قطر لعب دور فعال في جهود الحفاظ على الأمن ومكافحة ظاهرة التطرف، إذ تواصل اتخاذ الخطوات والإجراءات اللازمة لدحر الإرهاب والتطرف العنيف من خلال التعاون الثنائي والتعاون متعدد الأطراف مع البلدان المعنية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات