الأربعاء 21 يوليو 2021 06:20 م

قال رئيس بيلاروسيا "ألكسندر لوكاشينكو"، الأربعاء، إنه لا يمانع توسط الإمارات بين بلاده والاتحاد الأوروبي.

ونقلت شبكة "روسيا اليوم" عن "لوكاشينكو" قوله: "بالنسبة للحوار مع أوروبا، من الصعب أن نسميه حوارا في هذه الحالة. أما بالنسبة للوسطاء، فأنا لا أحب أي نوع من الوساطة على الإطلاق".

وأضاف: "ولكن إذا أرادت القيادة الإماراتية التوسط في الحوار، فلن نرفض ذلك". وتابع: "هم أناس موضوعيون، صادقون ولائقون. وإذا قبل الأوروبيون عرض الإمارات للحوار والوساطة، يمكن أن تلعب أبوظبي دور الوسيط".

وتستهدف عقوبات الاتحاد الأوروبي الضغط على الرئيس البيلاروسي، بعد إجباره طائرة ركاب أوروبية على الهبوط في عاصمة بلاده مينسك؛ لاعتقال الصحفي المعارض "رامان بروتاسيفيتش" في مايو/ أيار الماضي.

وفي 24 يونيو/ حزيران الماضي، فرض الاتحاد عقوبات على قطاعات اقتصادية في بيلاروسيا؛ ردا على ما وصفه بـ"تصاعد الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان".

وتتعرض بيلاروسيا لعقوبات غربية تدريجيا منذ فوز "لوكاشينكو" بولاية سادسة في أغسطس/ آب الماضي، في انتخابات وصفها الاتحاد الأوروبي بـ"المزورة".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات