الاثنين 2 أغسطس 2021 04:51 م

يتوقع السودان وصول الفيضان إلى العاصمة الخرطوم، الثلاثاء، حيث يسجل منسوب المياه ارتفاعا بنحو 16.5 مترا.

وقالت لجنة الفيضان بوزارة الري والموارد المائية السودانية، الإثنين، إن منسوب مياه النيل عند العاصمة الخرطوم بلغ 16.32 مترا، بعدما كان الأحد، عند 16.04 مترا.

وسيصل الثلاثاء منسوب الفيضان عند 16.50 مترا، حسب تقرير اللجنة.

وكشف التقرير أن إيراد النيل الأزرق عند محطة "الديم"، بالحدود السودانية الإثيوبية، بلغ الإثنين، نحو 538 مليون متر مكعب، مقابل 573 مليون متر مكعب الأحد، متوقعة ثبات الإيراد خلال الأيام الثلاثة المقبلة عند حوالي 600 مليون متر مكعب.

وأشار تقرير اللجنة إلى أن إيراد نهر عطبرة ظل عند الحدود السودانية الإثيوبية في معدل 385 مليون متر مكعب.

وبلغ معدل التصرفات خلف السدود السودانية، الإثنين، مستوى 613 مليون متر مكعب في الروصيرص، و563 مليون متر مكعب في سنار.

فيما بلغت في جبل أولياء 99 مليون متر مكعب، وعند خشم القربة سجلت 334 مليون متر مكعب، وفي مروي بلغت 632 مليون متر مكعب.

ودعت اللجنة جميع المواطنين في كل القطاعات لاتخاذ التحوطات اللازمة.

والسبت، كانت ولاية سنار، أعلنت حالة الاستنفار القصوى، بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق في معظم الأحباس بالولاية.

تأتي هذه التطورات، بعد أيام قليلة من إكمال إثيوبيا المرحلة الثانية من ملء خزان سد النهضة الذي تبنيه على رافد النيل الأزرق، ما يثير مخاوف مصر والسودان من تأثير الخطوة الإثيوبية على مواردهما المائية، التي تأتي أساسا من تدفق نهر النيل.

وللسودان مخاوف خاصة إزاء ذلك، مثل أن يؤدي سد النهضة إلى التدفق العشوائي، أو غير المتوقع لمياه السد في اتجاه الأراضي السودانية؛ ما يزيد من احتمال حدوث فيضانات في بعض مناطق البلاد.

المصدر | الخليج الجديد