الاثنين 2 أغسطس 2021 07:57 م

انطلق التمرين العسكري المشترك "وادي النار 2021"، الأحد، بين الجيش السلطاني العُماني؛ ممثلًا بقوة الحدود في لواء المشاة (11)، ووحدات من المشاة بالجيش الأمريكي.

وتستمر فعاليات التمرين حتى 12 أغسطس/آب الجاري؛ بإسناد عناصر من أسلحة المظلات والمدرعات والمدفعية والإشارة والطيران بالجيش العماني، وفقا لما أوردته صحيفة "الرؤية" العمانية.

وجرت فعاليات انطلاق التمرين المشترك بقاعدة "ثمريت" الجوية في محافظة ظفار، وسط اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية المتعلقة بجائحة كورونا، وبحضور مساعد قائد لواء المشاه (11) للعلميات والتدريب مدير التمرين.

واشتمل التمرين على مجالات تدريبية متعددة تحاكي بيئات افتراضية تتناسب وأدوار القوات المشاركة، وذلك في إطار خطة تنتهجها قيادة الجيش السلطاني العُماني لتحقيق الكفاءة التدريبية والقتالية لدى منتسبيه.

وأشارت الصحيفة إلى أن "وادي النار 2021" يأتي ضمن البرامج التدريبية السنوية "التي يتم تنفيذها مع الدول الشقيقة والصديقة، والتي يحرص الجيش العماني على تنظيمها وإعدادها وتنفيذها تحقيقاً للأهداف الوطنية المتوخاة، ولتبادل الخبرات العسكرية والمهارات القتالية المختلفة".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات