الأربعاء 4 أغسطس 2021 12:22 ص

أعلنت قوات البحرية الأمريكية، الثلاثاء، قيامها بأول تجربة طيران للطائرة المسيرة من نوع MQ-4C Triton المجهزة بتحديثات تستخدم في الاستطلاع وجمع المعلومات الاستخبارية.

وقال بيان منشور على موقع Navy Mail العسكري إن "التحديثات على الطائرة ستجلب قدرات استشعار معززة متعددة المهام كجزء من خطة الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع والاستهداف التابعة للقوات البحرية".

وبحسب البيان فإن "الرحلة أظهرت استقرار التحكم" في الطائرة بعد فترة تعديل امتدت لثلاثين شهرا.

ونقل البيان عن النقيب، "دان ماكين"، مدير برنامج أنظمة الطائرات البحرية الثابتة من دون طيار تأكيده أن "رحلة اليوم تعد معلما هاما للبرنامج.. وشهادة على تصميم الفريق".

وأضاف "ماكين" أن "الطائرات هذه كان لها تأثير إيجابي هائل على العمليات، وستواصل توفير قدرات غير مسبوقة في مجال المخابرات البحرية والمراقبة والاستطلاع، وتعد حاسمة بشكل خاص بالتزامن مع زيادة التركيز على المحيط الهادئ".

وتعد طائرات هذا الطراز الأولى من حيث علو ارتفاع تحليقها وطول مسارها، ويمكنها القيام بمهام استخباراتية واستطلاعية، وقال الموقع إن البحرية تخطط لنشرها في خمسة محاور ممتدة في جميع أنحاء العالم.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات