الثلاثاء 7 سبتمبر 2021 07:36 م

اعتبر السيناتور الجمهوري البارز، "ليندسي جراهام"، أن القوات الأمريكية ستعود لاحتلال أفغانستان مجددا، مؤكدا أن التهديدات الإرهابية ستتعاظم من هناك بعد الانسحاب الأمريكي وتولي حركة "طالبان" السلطة.

وقال "جراهام": "ستوفر طالبان ملاذا آمنا للقاعدة، التي لديها طموحات لإخراجنا من الشرق الأوسط ومهاجمتنا بسبب أسلوب حياتنا".

وأضاف: "سنعود إلى أفغانستان مثلما عدنا إلى العراق وسوريا".

واعتبر أن "طالبان لديها رؤية للعالم لا تتوافق مع العصر الحديث"، مردفا: "سيفرضون أسلوب حياة على الشعب الأفغاني من شأنه أن يجعلنا متألمين"، مشيرا إلى "أننا سنضطر إلى العودة لأن التهديد سيكون كبيرا جدا".

وسأل: " لماذا عدنا إلى سوريا والعراق؟ لماذا لدينا 5000 جندي في العراق اليوم؟"، وأجاب: "بسبب تصاعد الخلافة واستعراض القوة خارج العراق وقتل الأمريكيين والفرنسيين ومهاجمة البريطانيين".

ويتبنى الجمهوريون وجهة نظر معارضة بشدة للانسحاب الأمريكي من أفغانستان، لاسيما أنه تم بفوضوية كبيرة ومنح "طالبان" قوة، برأيهم، لكن الرئيس الحالي "جو بايدن" يرى أنه ورث هذه الفوضى من طريقة إدارة سلفه الجمهوري "دونالد ترامب" للأزمة في أفغانستان.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات