الاثنين 13 سبتمبر 2021 01:09 م

تعتزم تركيا وروسيا، تسيير طائرات مساعدات إنسانية إلى أفغانستان.

وقال رئيس مطار كابل "عبدالهادي حمداني"، الإثنين، إن روسيا وتركيا أبلغتا حركة "طالبان"، بعزمهما على تسيير رحلات جوية إلى العاصمة الأفغانية، لنقل شحنات من المساعدات الإنسانية.

ولفت "حمداني"، الذي عينته "طالبان" قبل فترة وجيزة في منصبه الجديد، إلى أن هذه الرحلات ستصل إلى كابل، خلال الأيام المقبلة.

وأضاف: "في الآونة الأخيرة، هبطت في مطار كابل، طائرات تحمل مساعدات من قطر والبحرين والإمارات، وأوزبكستان وكازاخستان وباكستان".

وتابع رئيس المطار: "لقد أكدت لنا روسيا وتركيا كذلك، أنهما سترسلان طائرات إلى مطار كابل".

وبالتزامن، ذكرت وكالة الإعلام الروسية، نقلاً عن وزارة الخارجية، قولها الإثنين، إن روسيا تخطط لإرسال مساعدات غذائية وطبية إلى أفغانستان قريباً.

ولم تقدم الوكالة أية تفاصيل أخرى بشأن مواعيد إرسال المساعدات أو حجمها.

في المقابل، تسعى الأمم المتحدة إلى جمع أكثر من 600 مليون دولار لأفغانستان، محذرة من أزمة إنسانية في البلد الآسيوي بعد سيطرة حركة "طالبان" على الحكم.

واستقبلت دول أوروبية وآسيوية، الحكومة الأفغانية الجديدة، بحذر وقلق، بعدما عينت حركة "طالبان" في مناصب كبيرة قادة مخضرمين متشددين، العديد منهم سبق أن رصدت الولايات المتحدة مكافآت للقبض عليهم.

وحتى قبل سيطرة "طالبان" على كابل، الشهر الماضي، كان نصف السكان (أو 18 مليون فرد)، يعتمدون على المساعدات.

وحذر مسؤولون في الأمم المتحدة ومنظمات إغاثة من أن العدد مرشح للزيادة بسبب الجفاف ونقص السيولة والغذاء.

المصدر | الخليج الجديد