الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 12:54 ص

أعربت المملكة العربية السعودية عن أملها في استقرار الأوضاع بأفغانستان في أسرع وقت، وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، مؤكدة "دعم الإسهامات البناءة التي تقود البلاد نحو تحقيق التنمية والرفاه بعيداً عن التدخلات الخارجية".

وعبّر المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة "عبدالعزيز الواصل"، في كلمة ألقاها خلال مؤتمر دعم أفغانستان، عن تطلع السعودية لأن تقود الحكومة الأفغانية الجديدة (حكومة تصريف الأعمال) الجهود نحو بناء الدولة على نحو يعزِّز الأمن الاستقرار، ويقود البلاد نحو مستقبل مزدهر يحقق تطلعات الشعب الأفغاني الشقيق، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وأشار إلى أن "أفغانستان تمر بحقبة جديدة في تاريخها، تجعلها على المحك في أمنها واستقرارها واندماجها بشكل إيجابي وفعّال في المجتمع الدولي".

وأكد "الواصل" أن "حل أسباب النزاعات والحروب يؤدي إلى منع تفاقم الأزمات الإنسانية الدولية، ويسهم في استقرار أمن العالم وازدهاره، ويقطع الطريق على الجماعات الإرهابية في استغلال المناطق الهشة التي تعاني من عدم الاستقرار كملاذ آمن لعملياتهم الإجرامية التي تهدد أمن واستقرار الدول والمناطق والعالم أجمع".

ودعا مندوب السعودية الدائم "الأشقاء في أفغانستان إلى نبذ العنف وحفظ الأمن في المجتمع الأفغاني، وإحلال السلام الذي يحقق تطلعات الشعب الأفغاني وآماله، واحترام حقه في العيش بأمن وكرامة".

وفي 7 سبتمبر/أيلول الجاري، أعلنت حركة "طالبان" الأفغانية تشكيل حكومة تصريف أعمال قالت إنها مؤقتة، وذلك بعد أسابيع من سيطرتها على البلاد، إثر انسحاب القوات الأمريكية، وانهيار الحكومة الأفغانية السابقة.

وأعلن وزير الخارجية السعودي، الأمير "فيصل بن فرحان آل سعود"، آنذاك، أن بلاده تأمل أن يكون تشكيل حكومة لتصريف الأعمال في أفغانستان خطوة في الاتجاه الصحيح.

المصدر | الخليج الجديد + واس