الأربعاء 15 سبتمبر 2021 03:02 ص

كشفت شركة "أبل" الأمريكية، 4 إصدارات جديدة ضمن سلسلة أجهزتها الإلكترونية.

وجاء الإعلان عن الأجهزة الجديدة في مؤتمر "أبل" السنوي، الذي أقيم افتراضياً الثلاثاء، والذي قدمه الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية "تيم كوك".

وخلال المؤتمر، كشفت "أبل" عن الإصدار الثالث عشر من سلسلة هاتفها المحمول "آي فون"، إضافة إلى نسخة جديدة من جهازها اللوحي "آي باد"، وإصدار جديد من النسخة المصغرة "آي باد ميني" بعد فترة توقف استمرت سنوات، والإصدار السابع من ساعتها "أبل ووتش".

جاء "آي فون 13"، بالنسخة العادية والمصغرة (ميني) بتطوير وابتكارات جديدة، تشمل نظام الكاميرا المزدوجة مع كاميرا واسعة جديدة بعدد بكسلات أكبر، وأداء فائق السرعة وكفاءة في استهلاك الطاقة، توفره شريحة "بيونك 15 أيه"، وعمر بطارية أطول، وشاشة سوبر "رينتا أكس دي آر"، وضعف مساحة تخزين تبدأ بسعة 128 جيغابايت، ومقاومة للماء، إضافة إلى تقنية الجيل الخامس.

وسيتوافر "آي فون 13" العادية والمصغرة (ميني) بـ5 الألوان مع إمكان الطلب المسبق اعتباراً من الجمعة 17 سبتمبر/أيلول الحالي، وتتوافر بدءاً من الجمعة 24 سبتمبر/أيلول الحالي.

وقال نائب الرئيس الأول للشركة لقسم التسويق حول العالم "غريغ غوسوياك": "يعتمد عملاؤنا على (آي فون) كل يوم، ولهذا السبب صمّمنا نسخة 13 أكثر قوة وقدرة وأكثر متعة في الاستخدام".

وأضاف: "يتمتع الجهاز بتصميمات رائعة وأداء رائد في المجال وأنظمة كاميرا متطورة مع ميزات في التصوير، ومقاومة للماء، وقفزة هائلة في عمر البطارية لضمان قدرة العملاء على الاعتماد على أجهزة (أي فون) ونظام (آي أو إس 15) مع الخصوصية".

وستوفر النسخة الجديدة تصويراً بنمط سينمائي، تم إضافته بعد دراسة مستفيضة للتصوير السينمائي، في الوقت الذي صُمم "آي فون 13" النسخة العادية والمصغرة من مواد معاد تدويرها للتقليل من تأثيره على البيئة.

وكشفت أيضاً موديلات "آي فون 13 برو" و"برو ماكس" بشاشة "سوبر ريتنا أكس دي آر" مُحسنة، مع تكنولوجيا "برو مويشن" تتميز بمعدل تحديث متكيف حتى 120 هيرتز، ما يجعل تجربة اللمس أسرع وأكثر استجابة.

كما يشهد نظام كاميرات "برو" أكبر تطور له على الإطلاق مع الكاميرات الواسعة للغاية والواسعة والمقربة للمسافات الجديدة، مدعومة بأداء شريحة "بيونك 15 أيه".

ويوفر كلا الموديلين تجربة تصوير احترافية بالكامل مع تنسيق "دوبلي فيجن"، كما أن تنسيق "بروريس" أصبح متاحاً فقط في أجهزة "آي فون"، إضافة إلى وجود تقنية الجيل الخامس بنطاقات أكثر لتغطية أفضل.

وشهد "آي فون 13 برو" و"برو ماكس" تحسينات كبيرة في عمر البطارية، إلى جانب سعة تخزين جديدة تبلغ تيرابايت.

كما أعلنت "أبل" عن الجيل التاسع من جهاز "آي باد" الجديد، بشريحة المعالج "بيونك 13 أيه"، وقدرة الاحتفاظ بالبطارية التي تستمر طوال اليوم.

ويأتي "آي باد" الجديد بمقاس 10.2 إنش مع تكنولوجيا "ترو تون"، وكاميرا أمامية "12 أم بي" واسعة للغاية مع نمط "في الوسط"، ويدعم قلم أبل (الجيل الأول) ولوحة المفاتيح‏، ونظام "أيباد أو إس 15"، وضعف سعة التخزين في الجيل السابق.

ويتوافر "آي باد" الجديد للطلب بدءاً من اليوم، وفي المتاجر بدءاً من 24 سبتمبر/أيلول الحالي.

كما قدّمت "أبل"، جهاز "آي باد" المصغر "آي باد ميني" بشاشة "ليكود رينتا"، وبمقاس 8.3 إنش، و4 ألوان، مع شريحة "بيونك 15" الجديدة، ما يجعله أسرع في الأداء بنسبة تصل إلى 80% مقارنة بالجيل السابق، مع توفير منفذ "يو إس بي سي" الجديد.

كما توفر موديلات الاتصال الخلوي المزودة بتكنولوجيا الجيل الخامس.

وخلال المؤتمر كذلك، أزاحت "أبل" عن النسخة الجديدة من ساعتها "أبل ووتش" بشاشة "رينتا" لا تنطفئ، وبتصميم جديد مع مساحة شاشة أكبر وحدود أقل سمكاً، ما يجعلها الشاشة الكبرى والأكثر تطوراً على الإطلاق. وتفسح الحدود الأقل سمكاً مساحة أكبر للشاشة، في حين لا تتغير أبعاد الساعة نفسها إلا بقدر طفيف.

وأُدخلت تحسينات على التصميم بزوايا أكثر استدارة، كما تتميز بحافة انكسارية تبدو معها واجهات الساعة والتطبيقات منسجمة، كما يصل عمر البطارية إلى 18 ساعة لتصمد طوال اليوم، وشحن أسرع بنسبة 33%.

كما تتضمن النسخة الجديدة الخواص الطبية السابقة كالمستشعر الكهربائي لنبض القلب وتطبيق تخطيط القلب، ومستشعر وتطبيق لأكسجين الدم.

كذلك، أطلق عملاق التكنولوجيا الأمريكية خدمة لياقة، صُممت لتناسب "أبل ووتش" تمارين تأمل موجه، لممارسة الانتباه الذهني وتمارين البيلاتيس، وهي تمارين تكييف الجسم ذات تأثير منخفض، وبرنامجاً جديداً يسمى تمارين الاستعداد لموسم الثلوج.

كما تحدث رئيس الشركة عن خدمة المحتوى المرئي، التي تقدم الإنتاجات الخاصة لشركة "أبل" على منصة "أبل تي في"، إضافة إلى إنتاجات الشركات العالمية الأخرى.

المصدر | الخليج الجديد