الجمعة 17 سبتمبر 2021 06:03 ص

ألمحت حركة "طالبان" لإمكانية قبولها بإجراء انتخابات في أفغانستان رغم رفضها السابق لها؛ حيث كانت تعتبرها مخالفة للشريعة الإسلامية.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لـ"طالبان" في الدوحة، "سهيل شاهين"، في مقابلة مع النسخة الأردية لإذاعة صوت أمريكا، إن مسألة الانتخابات ستُحدد من خلال دستور مستقبلي.

وأضاف: "بخصوص الانتخاب من عدمه، فلننتظر. لدينا دستور مستقبلي، لذلك سيكون هناك مداولات حول ذلك في المستقبل".

وجاءت تصريحات "شاهين" ردا على سؤال حول دعوة الرئيس الإيراني "إبراهيم رئيسي" الأخيرة لإجراء انتخابات في أفغانستان لتحديد مستقبل البلاد.

وبعد يوم من إعلان تشكيلتها الحكومية الجديدة، أعلنت "طالبان" أنها ملتزمة بالمواثيق الدولية وحماية الدبلوماسيين واحترام حقوق الإنسان والأقليات وفق ضوابط الشريعة الإسلامية، في حين أبدت كل من الصين وأوزبكستان استعدادها للتعاون معها.

وتسعى "طالبان" حاليا لإقناع المجتمع الدولي بالاعتراف بحكومتها، ورفع التجميد عن الأرصدة الأفغانية المجمدة.

يذكر أن "طالبان" سيطرت على أفغانستان، في أغسطس/آب الماضي، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتمل أواخر الشهر نفسه.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات