الأحد 3 أكتوبر 2021 02:50 م

أقلعت طائرة تابعة للخطوط القطرية من كابل، وعلى متنها 235 راكبا، معظمهم من الأفغان والبقية من مواطني دول أخرى، حسبما أعلن مسؤول قطري، الأحد.

وهذه هي الطائرة الخامسة التي تجلي أفغانا وأجانب من كابل بموجب تنسيق عالي المستوى بين قطر والولايات المتحدة.

وسيقيم هؤلاء الركاب في مجمع في قطر ينزل فيه مرحلون من أفغانستان إلى أن يسافروا إلى وجهاتهم النهائية.

وقال المسؤول: "ستواصل دولة قطر هذا العمل مع شركاء دوليين على أساس جهود تضمن حرية التنقل في أفغانستان، بينما تظل (قطر) أيضا منكبة على تقديم المساعدات الإنسانية لهذه الدولة"، بحسب "رويترز".

وأسهمت قطر بشكل رئيسي في عمليات الإجلاء والاستضافة لعدد كبير من المواطنين الأمريكيين والأفغان الذين غادروا كابل، خلال أواخر أغسطس/آب الماضي، بينما كانت واشنطن تنهي انسحابها العسكري من هناك.

وقوبل هذا الإسهام بشكر من الولايات المتحدة، عبر عنه الرئيس الأمريكي ومسؤولي إدارته، ونقله وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" والدفاع "لويد أوستن"، خلال زيارتهما الدوحة، قبل أيام.

واضطلعت قطر بدور الوسيط الرئيسي بين "طالبان" والمجتمع الدولي في السنوات القليلة الماضية، ونقلت العديد من الدول، ومن بينها الولايات المتحدة، سفاراتها من كابل إلى الدوحة، في أعقاب سيطرة "طالبان" على العاصمة كابل والحكم في أفغانستان.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز