السبت 16 أكتوبر 2021 06:22 م

اتفقت الإمارات وإسرائيل، السبت، على تطوير التعاون الثنائي في القطاع السياحي.

جاء ذلك خلال لقاء عقده وزير الدولة الإماراتي لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة رئيس مجلس الإمارات للسياحة "أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي"، مع وزير السياحة الإسرائيلي "يوئيل رازفوزوف"، على هامش افتتاح الجناح الإسرائيلي في معرض "إكسبو 2020 دبي".

واتفق الجانبان على خطوات عملية مشتركة لدعم التبادل السياحي بينهما، حيث بحثا زيادة الخطوط الجوية المباشرة بين تل أبيب وأبوظبي، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية.

ونقلت الوكالة عن "الفلاسي"، قوله إن "العلاقات الإماراتية-الإسرائيلية متنامية ونحرص على تعزيز نموها وتطويرها خلال الفترة المقبلة في المجالات الحيوية والمستقبلية ذات الاهتمام المشترك".

وأضاف أن "إكسبو 2020 دبي" يقدم فرصة ذهبية لمجتمع الأعمال الإسرائيلي للاستفادة من الآفاق الواعدة للتعاون الاقتصادي بين الجانبين في مختلف المجالات الحيوية، لا سيّما في مجال السياحة وتطوير المشاريع النوعية.

من جانبه، قال وزير السياحة الإسرائيلي، إن التبادل السياحي مع الإمارات شهد زخماً كبيراً، حيث زارها خلال هذه الفترة نحو 250 ألف سائح إسرائيلي.

وأكد "رازفوزوف" حرص إسرائيل على تنمية الشراكة مع الإمارات، وتوثيق أواصر التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك، لا سيما قطاع السياحة.

وتشارك إسرائيل، بجناح كبير في المعرض العالمي، في خطوة هي الأولى التي تشارك فيها دولة الاحتلال في حدث بهذا الحجم الكبير، في دولة عربية.

وتقدر وزارة الخارجية الإسرائيلية أن "حوالي 15 مليون زائر سيأتون إلى الجناح الإسرائيلي على مدار الحدث"، مشيرة إلى أن "دعوة إسرائيل للمشاركة في الحدث وجهت في 2018، قبل توقيع اتفاق التطبيع بين إسرائيل والإمارات".

وصمم الجناح الإسرائيلي في المعرض، كجناح مفتوح، يحاكي "خيمة شرق أوسطية في تقاليد الضيافة".

ويعد "إكسبو" ثالث أكبر حدث على المستوى الدولي بعد الأولمبياد وكأس العالم.

ووقعت الإمارات اتفاق تطبيع مع إسرائيل، في منتصف سبتمبر/أيلول 2020، برعاية أمريكية، في خطوة لاقت انتقادات فلسطينية واسعة.

ومنذ ذلك الحين تسارع توقيع الاتفاقيات المتبادلة بين أبوظبي وتل أبيب في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

المصدر | الخليج الجديد