الاثنين 18 أكتوبر 2021 11:53 م

أجرى وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن"، الإثنين، اجتماعا مع وزراء خارجية الإمارات وإسرائيل والهند، بهدف توسيع التعاون الاقتصادي والسياسي في الشرق الأوسط وآسيا.

وقال بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية الأمريكية "نيد برايس"، إن "بلينكن" ناقش مع الوزراء الإماراتي الشيخ "عبدالله بن زايد"، والإسرائيلي "يائير لابيد"، والهندي "سوبرامانيام جايشانكار"، توسيع التعاون من خلال التجارة، ومكافحة تغير المناخ، والتعاون في مجال الطاقة، وزيادة الأمن البحري.

وتناول اللقاء، تبادل العلاقات بين شعوب هذه البلاد والتبادل المعرفي في التكنولوجيا والعلوم، وكيفية دعم الصحة العالمية فيما يتعلق بوباء "كورونا".

وجدد "بلينكن"، دعم إدارة الرئيس الأمريكي "جو بايدن" لاتفاقات "أبراهام" لتطبيع العلاقات مع إسرائيل، وناقش الفرص المستقبلية للتعاون في المنطقة والعالم.

وقالت الهند وإسرائيل، الإثنين، إنهما اتفقتا على استئناف محادثات بشأن اتفاقية للتجارة الحرة الشهر القادم بهدف توقيع اتفاق بحلول منتصف 2022.

وتنامى توثيق الروابط بين البلدين على مدار الأعوام السبعة منذ تولى رئيس الوزراء الهندي "ناريندرا مودي"، السلطة وتشكل عدد من الشراكات الاستراتيجية والعسكرية والتكنولوجية بينهما أثناء تلك الفترة.

وجاء الإعلان عن محادثات التجارة الحرة عقب اجتماع بين وزيري خارجية البلدين في القدس، حيث اتفقا أيضا على توسيع التعاون في مجالات من بينها المياه والزراعة، حسبما قال البلدان في بيان.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي "يائير لابيد": "نحن نواصل سياستنا لتوثيق الروابط ونرى في الهند حليفا مهما جدا منذ سنوات كثيرة. الهند تجلب معها أيضا فرصا جديدة للتعاون".

وتهدف الهند لتوقيع اتفاقيات للتجارة الحرة مع بضع دول، من بينها أستراليا والإمارات والمملكة المتحدة وكندا، لتعزيز الصادرات ومساعدة البلد في التعافي بخطى أسرع من تداعيات فيروس "كورونا".

المصدر | الخليج الجديد